أسئلة تجذب الرجل

كتابة منيرة الهويمل - تاريخ الكتابة: 20 فبراير, 2021 5:42 - آخر تحديث : 24 أغسطس, 2021 12:40
أسئلة تجذب الرجل


أسئلة تجذب الرجل اسئلة لمعرفة شخصية الرجل ماهي المواضيع التي يحبها الرجل كل ذلك في هذه السطور.

أسئلة تجذب الرجل

ما هي أفضل فترة عشتها في حياتك؟
على الأغلب سيجبره هذا السؤال على تذكر وقت من الماضي عندما كان لديه شيء مميز ولكنه الآن أصبح يفتقده ويتمنى لو أنه يمتلكه. والتأثير الذي يكمن في هذا السؤال هو اكتشاف حاجة غير مستوفاة، ربما توجد بك فتظهرها لذلك الشخص فينجذب إليك.
ما هي أفضل ذكرى في طفولتك؟
هذا السؤال يدفع الآخر (حتى لو كان في البداية مترددا في الحديث) إلى التحدث عن ماضيه خاصة الطفولة المبكرة، وتجعله في وضعية راحة برفقتك.
ما الذي يعجبك في عملك؟
إذا كنت تريد حقًا تحليل ما يدور في ذهنه فاستفسر منه عن شغفه بالحياة سواء كانت وظيفة أو مهمة تطوعية أو هواية.
متى غنيت آخر مرة لشخص تعرفه؟
سؤال يأخذ الآخر إلى مستوى معين من الحساسية والضعف.
ما هو أكثر شيء أنت ممتن له؟
التذكير بالامتنان في حياة الرجل يشعره تلقائيا بالاحترام، وأيضا يمثل له تركيز على الجانب الإيجابي وليس السلبي، لذلك يزداد انجذاب الرجل نحو المرأة
إذا كنت تستطيع معرفة إجابة محددة حول المستقبل، فما الذي تريد أن تعرفه؟
التفكير الوجودي المرتبط بالمستقبل يحفز دافع الفضول للرجل بدلاً من ندم الماضي. يمكن لهذا السؤال أن يعطي لمحة عن مخاوف الرجل كذلك والتصريح بها.
ما هو حلمك في الحياة؟
كل شخص لديه حلم حتى لو كان بسيطًا، أو حتى لو كان عمره سنوات طويلة. الحصول على جواب منه سوف ينشط طموحه وربما يراه فيك أنت.
ما هي أعظم إنجازات حياتك حتى الآن؟
هذا السؤال سيجعله يفكر مرة أخرى في الماضي بشعور جيد ويفكر في أفضل ذكرياته، وقد يربطك مع هذا الحنين.
ما هي الصداقة بالنسبة لك؟ أو من هو أفضل صديق لك ولماذا؟
الأصدقاء بالنسبة للعديد من الرجال يمثلون أهم حلقة في حياتهم لذلك جعله يفكر في صديق يحبه والتحدث عنه وأكثر الصفات التي يعتز بها في صديق يزيد من تقربه لمن طرح السؤال ايضا، هذا يوضح للمرأة كذلك ك الخصائص الشخصية التي يقدرها في الآخرين.

أسئلة يحب الشباب سماعها من الفتيات

– يركز الشباب أيضًا على الجانب العاطفي، فإذا مرَّ بتجربة حب ناجحة، أو فاشلة، فيرغب في الحديث عن ذلك، وينتظر من الفتاة أن تسأله: هل تعيش قصة حب حالية؟ أو: هل عشت قصة حب سابقة، وما سبب فشلها؟
– الشباب مثل الفتيات يهتمون كثيرًا بمظهرهم، ويحب الشاب أن تسأله الفتاة من أين اشتريت هذه الملابس، أو ما نوع عطرك المفضل؟ هنا يشعر الشاب بنوع من الفخر لإعجاب الفتاة بذوقه ويسعد بالإجابة.
– ما هو يوم ميلادك وبرجك؟ سؤال يحب سماعه جميع الشباب من الفتيات، لأن الشاب يشعر بأن هذه الفتاة تهتم بأدق تفاصيل حياته.
– ما حلم حياتك؟ يحب الشباب أن تسألهم الفتيات هذا السؤال، لأن الشاب يشعر بأن هذه الفتاة قد تشاركه في تحقيق هذا الحلم، حتى إن كان صعب التحقيق، ويسعد كثيرًا وهو يصف لها حلمه، إن كان في الدراسة، أو العمل.

أسئلة تشغل بالكِ حول الرجل، إليك إجاباتها!

1- لماذا هو صامت طوال الوقت؟
إنه لأمر مزعج أن تجدي نفسكِ في غرار مناجاة فردية بينما تحاولين التحدث مع شريكِ حياتكِ دون وجود رد من هذا الأخير. في هذه الحالة، يصبح الإعتقاد وارد بأن الرجل لا يكترث فعلاً لمشاكل أو أمور زوجته اليومية، فهل هذا صحيح؟
في الواقع ودون التغاضي عن حقيقة وجود فئة قليلة من الرجال الذين لا يكلون الحديث مع زوجاتهم، فأغلب الأزواج لن يتفاعلوا كثيراً في حوار دون تحقيق هدف من هذا الحديث: من الذي سيقل الأطفال للمدرسة؟ ماذا سنفعل في نهاية الأسبوع؟ أو ما الذي ينقصنا في البيت؟ لذلك، فالحوارات التي لا بداية لها ولا نهاية حسب رأيهم، لا تجذب حقاً إنتباههم. دون ذلك، يجب أن تعرفي سيدتي أن الرجل يفضل إلتزام الصمت عندما تصادف العلاقة بعض المطبات العاطفية، لأنه غالباً ما يعتقد أن التحدث في هذه الأمور يبرهن عن ضعف في الشخصية وهو أمر سيحاول الرجل تجنبه مهما كلفه الأمر.
2- لماذا لا نفعل أي شيء ممتع معاً؟
بعد أسابيع من الإيحاءات، لا زال زوجكِ لا يفهم أنكِ ترغبين بتناول العشاء معه في ذلك المطعم الراقي الذي تحبين. يبدو كأنه يحبذ الروتين اليومي الذي بات يطوق علاقتكما مؤخراً. فما هي مشكلته؟
لا تتسرعي في حكمكِ، فذلك لا يعني حتماً أنه شريك سيء أو كسول، عكس ما تعتقدين قد تعني له الرتابة والروتين الإستقرار الداخلي للعلاقة. ما يجب معرفته في هذا الخصوص هو أنه وكقاعدة عامة، يفضل الرجال حياة يومية مستقرة ومريحة في المنزل بدل التجديد الذي قد يؤدي في بعض الأحيان لزعزعة إستقرار العلاقة. كما أن مقاومة التغيير من شأنها، حسب رأيه أن تضمن له الحفاظ على كفاءته التي تميز بها لحد الساعة، فأخذكِ له لذلك المطعم فيه خطورة إن لم تسر الأمور بشكل سلس.
3- لماذا لا يهتم بي؟
بعد يوم عمل شاق، كلما ترغبين به هو بعض الحنان والإعتناء من شريك حياتكِ، ربما تدليك ناعم، عشاء على أضواء الشموع أو كلام رومانسي من شأنه أن ينسيكِ عناء اليوم الطويل، لكن لماذا لا يفعل أياً من ذلك؟
مرة أخرى، لا تأولي هذا لنقص إهتمام أو أنانية من طرف الزوج، بالنسبة للرجل، إعطاء المسافة الشخصية للزوجة للإهتمام بعملها يعتبر أمراً عظيماً، لأنه يترك لها الحرية لتدبير أمورها الشخصية دون أن يتدخل. في هذه النقطة بالتحديد، نجد إختلافاً تاماً بين السلوك الذكوري ونظيره النسوي، حيث أن المرأة تفكر أنه بإهتمامها بالزوج فهذا الأخير سيرد لها الإهتمام بدوره، أما هو فيفكر في أن لو كل واحد منهما إهتم بنفسه فذلك أفضل للجميع.
4- لماذا يشاهد الأفلام الإباحية؟
بينما كنت تبحثين بكل عفوية طبعاً في حاسوب شريككِ، هل حدث وصدمتِ بوجود بعض الفيديوهات الإباحية؟
نتفهم ردة فعلكِ، لكن لا تبالغي في الأمر، مشاهدته لذلك النوع من الأفلام لا يعني حتماً أنه يبحث عن المتعة الجنسية خارج العلاقة، بل هي بالنسبة له مجرد نوع من أنواع الترفيه. بالإضافة إلى ذلك، قد أبرزت دراسة حديثة أنه بينما يستمتع الرجل بمشاهدة الأفلام الإباحية، النساء تستمتعن بقراءة الروايات المثيرة. إذن لا داعي للقلق، فهذه الأفلام ما هي إلا مصنع أوهام للجنس الآخر تداعب خياله بين الفينة والاخرى.

اسئلة يكرهها الرجل جدا

1- هل تعجبك هذه المرأة؟
كم مرة ضبطته متلبسا ينظر إلى امرأة أخرى؟ لا تقلقي هو لن يهجرك إلى امرأة أخرى، هي فقط عادة سيئة يقوم بها معظم الرجال، لكنهم يكرهون حقا أن تحول النساء حياتهم إلى جحيم لمجرد وقوعهم في هذا الخطأ المتكرر. فمجرد النظر إلى امرأة أخرى لا ينبغي أن يثير عندك تساؤلا حول مدى وفائه أو شكك في نفسك وهل أصبحت غير جميلة في عينيه !
2- بم تفكر؟
تشعر المرأة بالخوف وعدم الأمان كلما رأت زوجها صامتا، فهي تظن أنه في مشكلة لا حل لها، أو أنه يفكر في تركها. فإذا أردتِ أن تعرفي حقا فيما يفكر زوجك.. عليكِ أن تظهري له أنك مستعدة لتحمل الإجابة مهما كانت، لأن هذا الموضوع غاية في التعقيد، وطالما أنه قد اختار الصمت، فمعنى ذلك أن ما سيقوله سيحزنك أو سيقلقك.
3- ما رأيك.. هل أصبحت بدينة؟
يطلق الرجال على هذا السؤال اسم “السؤال الفخ”، لأن آية اجابة له سينتج عنها مشاجرة بالتأكيد، فإذا قال لها : “نعم ، لقد اكتسبتِ بعض الكيلوجرامات الزائدة”، ستغضب وتسأله: “ألم أعد أعجبك؟”.. واذا قال لها: “لا . أنتي جميلة”، ستقول له: “أنت تكذب. حتى لا أحزن”..
4- لماذا انتهت علاقاتك السابقة؟
اذا لم يبادر الرجل في التحدث عن تفاصيل علاقاته السابقة، فلا تضعي نفسك في هذا الموقف، وتسألينه عن النساء الآخريات في حياته، وأسباب انفصاله عنهن، حتى لا تقعي في منطقة المقارنات، لأنها قد لا تكون في صالحك أحيانا.
5- لماذا تفضل تمضية الوقت مع أصدقائك أكثر مني؟
عندما يقضي الرجل بعض سويعات فراغه مع رفاقه من الرجال، فليس معنى ذلك أنه يشعر بالملل من حياته الزوجية، أو أنه لا يحب تمضية الوقت معكِ، كما لا يحب الرجل أصلا أن تقارني نفسكِ بأصدقائه، لأن طبيعة علاقته بهم تختلف تماما عن علاقتكما المقدسة.



4693 Views