أضرار الكيوي

كتابة هديل العتيبي - تاريخ الكتابة: 7 يونيو, 2021 1:03
أضرار الكيوي


أضرار الكيوي نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم أهم فوائد فاكهة الكيوي الصحية ونشير لفوائدها للحامل ونبذة مختصرة عنها تابعوا السطور القادمة

أضرار الكيوي

ردود الفعل التحسسية :
يمكن للمرء أن يحدث له فعل حساسية بسبب استهلاك فاكهة الكيوي، من المهم توخي الحذر أثناء تناول الطعام، فالعديد من الأفراد ، الذين استهلكوا فاكهة الكيوي بكميات كبيرة قد أبلغوا عن التحسس المتقاطع وأنواع مختلفة من الحساسية .
الطفح والتورم:
وفقا للدراسات ، فقد وجد أن الإفراط في الكيوي يمكن أن يؤدي إلى التورم، ويمكن أن يحدث الطفح أيضا عند الأشخاص الذين يتناولون الكثير من الكيوي .
متلازمة حساسية الفم :
أبلغ الكثير من الناس عن إصابتهم ب متلازمة حساسية الفم بسبب إفراط في تناول الكيوي، تشتمل الأعراض على تورم في الفم والشفاه واللسان، كما أنه يؤدي إلى وخز وحكة في الفم .
التهاب الجلد :
الأفراد الذين يستهلكون كميات كبيرة من الكيوي بشكل يومي قد يصابون باضطراب جلدي ، مثل التهاب الجلد .
التهاب البنكرياس :
يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الكيوي إلى التهاب البنكرياس الحاد، حيث تحتوي هذه الفاكهة على البوتاسيوم والسيروتونين وفيتامين C و E، ويمكن أن تؤدي الجرعات العالية من هذه المكونات إلى تغيير مستوى الدهون الثلاثية في الدم ، مما قد يضر بالبنكرياس على المدى الطويل .
الإسهال والانهيار :
واحدة من الآثار الجانبية لفاكهة الكيوي تشمل أيضا القيء والغثيان والإسهال، وقد يؤدي أيضًا إلى الإغماء وصعوبة في البلع .

فوائد فاكهة الكيوي

علاج الربو
من فوائد الكيوي، احتوائها على كمية عالية من فيتامين C ومضادات الأكسدة، والتي يمكن أن تساعد في علاج الأشخاص المصابين بالربو، والأزمات التنفسية وقالت دراسة أجريت في عام 2000، إن هناك تأثيرًا مفيدًا على وظائف الرئة بين أولئك الذين تناولوا الفاكهة الطازجة بانتظام، بما في ذلك الكيوي ومن فوائد الكيوي أنها تقلل الصفير عند الأطفال المعرضين للإصابة.
تساعد على الهضم
تحتوي فاكهة الكيوي على الكثير من الألياف، وهو أمر جيد بالفعل لعملية الهضم، كما تحتوي أيضًا على إنزيم محلل للبروتين يسمى «الأكتينيدين» الذي يمكن أن يساعد في تكسير البروتين ما يعزز بشكل كبير عمليات الهضم.
تقوية جهاز المناعة
كوب واحد فقط من الكيوي يوفر نحو 273% من القيمة اليومية الموصى بها، فمن أبرز فوائد الكيوي احتوائها على فيتامين ج كعنصر غذائي أساسي، ما يساعد في رفع كفاءة الجهاز المناعي ويقلل من احتمالية الإصابة بأمراض تشبه الزكام أو الإنفلونزا وخاصة لدى البالغين فوق سن 65 والأطفال الصغار.
يقلل من مخاطر الإجهاد التأكسدي
يمكن أن يؤدي الإجهاد التأكسدي إلى تلف الحمض النووي ما ينتج عنه مشاكل صحية متعددة، والاستهلاك المنتظم للكيوي يقلل من احتمال الإجهاد التأكسدي ونظرًا لأن تلف الحمض النووي المؤكسد يرتبط ارتباطًا وثيقًا بسرطان القولون، فإن استهلاك الكيوي يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون أيضًا.
ضبط ضغط الدم
من أبرز فوائد الكيوي أنه تساعد في الحفاظ على ضغط الدم بشكل منتظم، والوقاية من ارتفاع ضغط الدم المفاجئ ووجدت دراسة أجريت عام 2014، دليلًا على أن المواد النشطة بيولوجيًا في ثلاث ثمرات من الكيوي يوميًا يمكن أن تخفض ضغط الدم أكثر من ما تفاحة واحدة في اليو، وعلى المدى الطويل قد يعني هذا أيضًا انخفاض خطر الإصابة بالحالات التي يمكن أن يسببها ارتفاع ضغط الدم، مثل السكتات الدماغية أو النوبات القلبية.
يقلل من تخثر الدم
يمكن أن يقلل الكيوي من تخثر الدم، حيث وجدت دراسة من جامعة أوسلو أن تناول 2 إلى 3 حبات كيوي يوميًا يقلل بشكل كبير من خطر تجلط الدم، كما أنها تقلل من كمية الدهون في الدم.
تحسين صحة القلب
وقال الباحثون إن هذه التأثيرات الناتجة عن فوائد الكيوي، كانت مشابهة لتلك الخاصة بجرعة يومية من الأسبرين لتحسين صحة القلب.
يحمي من فقدان البصر
يعد التنكس البقعي السبب الرئيسي لفقدان البصر، وقد يساعد الكيوي في حماية عينيك منه، إذ وجدت إحدى الدراسات أنه من خلال تناول ثلاث حصص من الفاكهة يوميًا، انخفض التنكس البقعي بنسبة 36 بالمائة، ويُعتقد أن المستويات العالية من الزياكسانثين واللوتين في الكيوي تساهم في هذا التأثير.
يساعد على النوم الهادئ
الكيوي فاكهة منخفضة السعرات الحرارية ومغذية، ووفقًا للدراسات التي أُجريت حول تحسين جودة النوم، فإن من فوائد فاكهة الكوي القدرة على جعل الشخص ينام نوما هادئا ، وذلك بسبب السيروتونين وهي مادة كيميائية في الدماغ تساعد على تنظيم دورة النوم

نبذة مختصرة عن الكيوي

نبات الكيوي
-الكيوي نبات شجيري، ثنائي المسكن، أحادي الجنس، معمر من 30-40 سنة، متسلق غزير النمو، متساقط الأوراق، أزهاره المؤنثة مفردة ذات مبيض ضخم عليه أوبار كثيفة، والأزهار المذكرة كبيرة الحجم تتجمع الأسدة على شكل باقة ثمارها بيضاوية الشكل مزغبة ذات لون كستنائي، ومن الداخل لحمية لها لون الزمرد الأخضر، مع خطوط سوداء شعاعية تحوي بذورا قابلة للأكل بطعم يشبه مزيج الفراولة والأناناس.
-يبلغ وزن الثمرة الواحدة بين 70-120 غراما وحسب الصنف، ويدخل النبات طور الأثمار في عامه الثالث أو الرابع من زراعته وحسب طرق تكاثره ونظم تربيته وحالته الصحية ونوعه وخصوبة التربة الحاضنة له، والأفرع سريعة النمو ومنها أفرع ثمرية تتميز بكثافة البراعم الزهرية التي تحملها، وأفرع خضرية وتكون رهيفة سهلة الكسر عند التعرض لرياح شديدة، والأفرع التي بعمر عام تحمل في طرفها السفلى براعم زهرية وبالتالي ثمار خلال العام القادم.
شجرة الكيوي
-شجرة الكيوي تحتاج إلى ظروف بيئية مناسبة لإنتاج ونمو النبات، ففي فصل الصيف تحتاج إلى جو دافئ، وفي فصل الشتاء يحتاج النبات لدرجة حرارة منخفضة بحدود 600-1000 ساعة برودة حسب الأصناف، وبحيث تنخفض فيها درجة حرارة الهواء لأقل من 8 درجات مئوية، لتمايز البراعم الزهرية والرطوبة يجب ألا تقل عن 60 بالمئة، وأنسب الأراضي لزراعة الكيوي هي الأراضي الغنية بالمادة العضوية والجيدة الصرف، والرياح القوية تؤثر على الشجرة وتمزق أغصانها الصغيرة لذلك ينصح بإحاطة البستان المزمع إقامته بمصدات الرياح قبل إنشائه بسنتين على الأقل من زراعة الغراس.
-وبالنسبة للري، فإن النبات حساس لنقص الماء في التربة. وعليه فإن مواعيد السقاية وكمية المياه وطرق السقاية بالغة الأهمية، وخاصة للغراس الفتية وكما يجب الحفاظ على مستوى رطوبي بين 70-90% للبستان المنتج. وينصح باستخدام الري الموضعي تنقيط أو رذاذ قصير ولا يسمح بتجميع المياه في منطقة انتشار الجذور لأنها تسبب تعفن واختناق الجذور.
-وبالنسبة لإكثار النبات، يمكن إكثار الكيوي بالبذور وهي على الأغلب للبحوث العلمية. وأما الطريقة المتبعة والمنتشرة فهي الإكثار بالعقل الغضة. وتقدم عمليات الخدمة المناسبة وتبدأ العقل بالتجذير بعمر 30-60 يوما وحسب درجة الحرارة، وتتضمن أصناف الكيوي الأصناف المؤنثة وهاي وارد رو وبراونو ومونتي وابوت والأصناف المذكرة هي توموري.
وتشير الدراسات التاريخية إلى أن الصين هي الموطن الأصلي لهذا النبات، حيث يعرف هناك باسم يانك تاو. وهو لايزال بحالته البرية في -الغابات وفي الوديان وخاصة حول مصب نهر يانغ تسي.

الكيوي للحامل

يمتلئ الكيوي بالفيتامينات والمعادن مثل حمض الفوليك والبوتاسيوم والحديد والنحاس والمغنيسيوم. بالإضافة إلى كمية منخفضة من السكريات والدهون وكمية جيدة من الألياف الغذائية ولكل هذه الأسباب في الواقع تتعدد فوائد الكيوي وفقًا لمرحلة الحمل بالشكل التالي:
يمدك بكمية كبيرة من الفولات:
يُطلق عليها أيضًا فيتامين “ب 9” أو حمض الفوليك، وهو ضروري خاصة في الأسابيع الأولى من الحمل للمرأة وجنينها، لكن أيضًا للنساء اللواتي يخططن للحمل. يساعد الكيوي على تحفيز إنتاج الخلايا ويضمن نمو أعضاء الطفل الحيوية.
يساعد على الهضم وضبط اضطرابات الأمعاء:
يتسبب الحمل في مجموعة من مشكلات الأمعاء، من الإمساك إلى الإسهال، لأن المستويات الأعلى من الهرمونات تبطئ عملية الهضم وتريح عضلات الأمعاء ولأن الكيوي غني بالألياف الغذائية فيمكن أن تساعدك هذه الفاكهة في الحفاظ على حركة الأمعاء السلسة.
يعزز الجهاز المناعي والطاقة:
يحتوي الكيوي على كمية عالية من فيتامين “ج” وفيتامين “أ” والزنك، كما يوفر احتياجات الحامل من الكالسيوم والحديد واليود وأحماض أوميجا 3 الدهنية، الذي يساعد على تحسين المناعة ويزيد من مستويات الطاقة ويخفف من التعب.
يساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم:
بدخول الثلث الثالث من الحمل تبدئين السماع عن سكري الحمل. ويعتبر الكيوي أقل في مؤشر نسبة السكر في الدم من عديد من الفواكه الأخرى، يحتوي 100 جرام منه على نحو ملعقة صغيرة فقط من الجلوكوز. هذا يعني أن الفاكهة لن تجعل مستويات السكر في الدم ترتفع. ولكن قد يكون حلوًا بما يكفي لمقاومة الاشتياق الدائم لتناول الحلويات.



490 Views