أضرار مشتقات الحليب

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 6 يوليو, 2021 8:54
أضرار مشتقات الحليب


أضرار مشتقات الحليب بالتفاصيل الكاملة ونشير إلى أهم الفوائد الصحية التي يمكن الحصول عليها بتناول حليب الأبقار بالإضافة إلى ذكر أهم الاضرار والأثار الجلنبية للبن الجاموسي وختام الموضوع نبذة مختضرة عن مشتقات الحليب تابعوا السطور القادمة.

أضرار مشتقات الحليب

1- يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب
تحتوي جميع مشتقات الألبان على نسبة عالية من الكولسترول والدهون المشبعة، وقد يؤدي ذلك إلى انسداد الشرايين وأمراض القلب.
2- حساسية اللاكتوز
قد يصعب على المعدة هضم اللاكتوز الموجود في مشتقات الحليب مما يؤدي إلى الغثيان والتشنجات والغازات والانتفاخ والإسهال، ويمكن أن تتطور صعوبة هضم الألبان في وقت لاحق من الحياة وتؤدي إلى تفاقم الأعراض تدريجيا.
3-حب الشباب
في دراسات متعددة ، ارتبط استهلاك جميع أنواع “منتجات”مشتقات الحليب بزيادة انتشار وشدة حب الشباب لدى كل من الأولاد والبنات.
4- سرطان البروستاتا
تم ربط الحليب والجبن بزيادة خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، لكن الوجبات الغذائية الخالية من الألبان تبطئ تقدمه.
5- سرطان المبيض
أظهرت دراسة سويدية أن النساء اللائي تناولن أربع أكواب أو أكثر من “مشتقات الحليب” كل يوم كن أكثر عرضة للإصابة بسرطان المبيض.
6-حساسية الحليب
يمكن أن تحتوي كوب واحد من مشتقات الحليب على ما يصل إلى 24 مجم من الكوليسترول الذي يضر بالقلب ويمكن أن تسبب الحساسية في مشتقات الحليب ردود فعل قوية وخطيرة (عادة في الأطفال الصغار) ، مثل القيء أو الحساسية المفرطة.
7- الدهون المشبعة
مشتقات الحليب كامل الدسم يحتوى على أكثر من 20% من الدهون المشبعة.
8- المضادات الحيوية
يتم حقن الأبقار غالبًا بالمضادات الحيوية لإبقائها على قيد الحياة وإنتاج الحليب ومشتقاته في ظروف المزارع القذرة في المصانع، وهذا يترتب عليه ارتفاع البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.
9- يزيد من خطر الإصابة بسرطان المبيض
عندما يتم هضم اللاكتوز في مشتقات الحليب بالجسم، فإنه يتفتت إلى الجالاكتوز، والذي يعتقد عنصر سام لخلايا المبايض، كما وجدت الدراسات أن معظم النساء المصابات بسرطان المبيض يشربون الحليب يوميا.

فوائد حليب البقر للكبار

1-يوفر فيتامين د
ينتج الإنسان فيتامين د في الجلد من خلال التعرض لأشعة الشمس. في حين أن الشمس هي مصدر معظم فيتامين (د) في الجسم يصبح الجلد أقل فعالية في إنتاج هذا الفيتامين الأساسي مع تقدم العمر وفيتامين د مهم للعظام الصحية لأنه يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم ويعتبر الحليب مصدرًا جيدًا لفيتامين (د) لزيادة تناول الكالسيوم وتقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام والكسور وتحتوي وجبة اللبن قليل الدسم على وحدتين من فيتامين د أي خمس الاستهلاك اليومي الموصى به.
2- للعظام
يعتبر الحليب أحد أغنى المصادر الغذائية للكالسيوم والذي يعتبر المعدن الأهم لتعزيز صحة العظام والأسنان، بالإضافة إلى كونه مصدر للبوتاسيوم والفسفور، كما قد يتم عادة تدعيم حليب الأبقار بفيتامين د، حيث توفر هذه العناصر المهمة الوقاية من هشاشة العظام.
3- مواجهة السرطان
قد يلعب فيتامين د دورًا مهمًا في الوقاية من نمو وتكاثر الخلايا السرطانية، في نتائج دراسة بحثت العوامل المرتبطة بخطر الاصابة بسرطان القولون والمستقيم تبين أن المناطق التي يعيش فيها سكان أقل عرضة للشمس ولا يتناولون الحليب هم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.​
4-تعزيز صحة القلب
يعتبر حليب الأبقار مصدرًا للبوتاسيوم، المعدن المهم لإرخاء وتوسيع الشرايين والأوعية الدموية وخفض ضغط الدم وبحسب دراسة تبين أن زيادة استهلاك البوتاسيوم وتقليل الصوديوم يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، فالأشخاص الذين يأخذون البوتاسيوم كمكمل غذائي تقل نسبة إصابتهم بالجلطات القلبية بنسبة 24%.
5- الحد من الاكتئاب
تناول كميات كافية من فيتامين د يساهم في زيادة إنتاج هرمون السيروتونين (Serotonin) المرتبط بالمزاج والشهية والنوم، وعند حدوث نقص بفيتامين د يعني رفع خطر الإصابة بالاكتئاب، وسوء المزاج، والتعب، ومصادر فيتامين د الغذائية قد تكون قليلة إلا أن أشهرها هو الحليب البقري المدعم.
6- لالتهاب المفاصل
بحسب بعض الدراسات فإن تناول الحليب يساهم في التقليل من تفاقم التهابات المفاصل ويخفف من أعراضها.
7- بناء العضلات
يعتبر الحليب البقري مصدر غني للبروتينات عالية الجودة، ويحتوي كل الأحماض الأمينية الأساسية التي تعتبر الأهم في بناء العضلات ونموها والحفاظ عليها، ويعتبر الحليب كامل الدسم مصدر للطاقة المستمدة من الدهون المشبعة مما يساهم في التقليل من استخدام العضلات كمصدر للطاقة، لذا فهو مشروب مثالي للرياضيين.

أضرار اللبن الجاموسي

1- قد يسبب الانتفاخ
لكنه ليس خطرا، وقد ينتج الانتفاخ بسبب صعوبة معالجة الألبان، فنصف كوب صغير في الصباح قد يجعلك تشعر بالانتفاخ لبقية اليوم وهذا لا يعني بالضرورة أنك لا تتحمل اللاكتوز الموجود في اللبن، ومن المحتمل أن تكون مصابًا بالقولون العصبي أو حساسًا لبروتين مختلف في منتجات الألبان، هذا مهم بشكل خاص مع تقدمنا في السن وأنظمتنا الهضمية.
2- يمكن أن يسبب اضطرابات المعدة
قد تكون هناك عواقب أكثر خطورة بعد تناول كوب يومي أو اثنين من الحليب الجاموسي ، حيث إن الحليب المبستر والمعالج للغاية الموجود على الرفوف يحتوي على بكتيريا (جيدة وسيئة)، والتي يمكن أن تؤدي إلى اختلال التوازن في ميكروب الأمعاء، ويمكن أن يتسبب هذا الخلل في جميع أنواع مشاكل الجهاز الهضمي طويلة المدى، وقد يؤدي إلى أعراض مثل ضباب الدماغ والصداع النصفي.
3- يمكن أن يسبب حب الشباب
حذرت ميشيل بيكنر، وهي أخصائية تغذية أمريكية، من أن “شرب الحليب كل يوم، مصدر التهاب يمكن أن يؤدي إلى حب الشباب” وإذا كنت ترغب حقًا في تناول الحليب، تقترح الدكتورة جويل كافارو أخصائية التغذية “اختيار منتجات ألبان مغذية أكثر وأقل معالجة، مثل الزبادي العادي”.
4-هشاشة العظام
يعتبر السبب الرئيسي الذي يجعل كثيرون يلجأون إلى تناول اللبن، هو الاعتقاد الراسخ بأنه يمنح الجسم الكالسيوم الذي يحتاج إليه، ولكن ما بات يحدث الآن، هو أن لبن الجاموس يعمل على إنتاج حمضيات معينة يقوم الجسم بالتخلص منها عن طريق استخدام الكالسيوم المتركز في العظام، مما يعني أن اللبن يسرق الكالسيوم الذي تحتويه أجسادنا، ويجعلنا أكثر عرضة لهشاشة العظام والكسر.

نبذة مختصرة عن مشتقات الحليب

الحليب هو هذا السائل أو المشروب الذي يتّم تصنيعه وإنتاجه من ثدييات الحيوانات الأنثى، كالبقرة مثلاً. ويحتوي الحليب على أهمّ المكوّنات الغذائيّة التي يحتاجها الجسم كالبروتينات، والنشويّات، والكالسيوم، والمغنيسيوم، وأنواع مختلفة من الفيتامينات خاصة فيتامين “ب” وفيتامين “أ” وفيتامين “د”. إنّ الحليب هو العنصر الغذائيّ الأوّل الذي يبدأ الإنسان حياته بتناوله قبل أيّ شيء آخر، وذلك لأنّه سهل الهضم ويساعد في بناء الجسم. تصنع من الحليب المستخرج من الثدييات أنواع مختلفة من المنتجات والمشتقات التي تحوي نفس العناصر الغذائيّة المهمّة للجسم، والتي تعتبر عناصر أساسيّة في نظامنا الغذائيّ. ومن مشتقات الحليب المتنوّعة لدينا اللّبن الزبادي، واللبنة، والجبنة بكلّ أنواعها المختلفة، والزبدة، والحليب المجفّف، وأيضاً اللبن المجفّف أو الجميد، والبوظة (الأيس كريم). ويتمّ تصنيع هذه المشتقات بطرق ووسائل مختلفة كلّ حسب نوعه ومصدر الحليب المصنوع منه.



813 Views