أهم ثلاث مساجد في الإسلام

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 7 يوليو, 2021 10:06
أهم ثلاث مساجد في الإسلام


أهم ثلاث مساجد في الإسلام هذا بالإضافة إلى أجر الصلاة في المساجد الثلاثة وحديث لا تشد الرحال إلا لثلاثة مساجد وختام الموضوع أشهر المساجد في العالم.

أهم ثلاث مساجد في الإسلام

-ذكر النبيّ -عليه الصلاة والسلام- في الحديث الشريف أفضل ثلاثة مساجد في الإسلام زادها الله تعالى شرفاً وتفضيلاً، فلا تشد الرحال إلا لتلك المساجد، لقوله صلّى الله عليه وسلّم: (لا تُشَدُّ الرِّحالُ إلَّا إلى ثَلاثةِ مَساجِدَ؛ مَسجِدِ الحرامِ، ومَسجِدي هذا، والمَسجِدِ الأقصى)]فالمسجد الحرام هو أفضل تلك المساجد، وأرفعها مكانةً، وقد جعله الله قبلة المسلمين في صلاتهم، كما جعل زيارته والطواف حوله ركناً من أركان الدين؛ وهو الحج، وقد بناه إبراهيم -عليه السلام- ورفع قواعده حينما أمره الله بذلك.
-وثاني هذه المساجد هو المسجد النبويّ الذي بناه النبيّ -عليه الصلاة والسلام- بعد مقدمه إلى المدينة المنورة، وهو المسجد الذي أسّس على التقوى من أول يوم، وقد بناه النبيّ الكريم في الموضع الذي بركت فيه ناقته، وقد كان هذا الموضع مربد ليتيمين في المدينة، وقد اشتراه عليه الصلاة والسلام من اليتيمين بعشرة دنانير دفعت من مال أبي بكر الصديق رضي الله عنه، وقد بُني من اللَّبِن، وسُقِفَ بالجريد، وكانت أعمدته خشب النخيل، وجعلت قبلته إلى بيت المقدس؛ لأنها كانت قبلة المسلمين في بداية الأمر.
-وثالث هذه المساجد هو المسجد الأقصى فله مكانته الجليلة في الإسلام وحسبه تكريمًا ذكر القرآن له وتنويهه بفضله في قول الله تعالى: “سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير”هو أول القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، روى الطبري في تاريخه عن قتادة قال: “كانوا يصلون نحو بيت المقدس ورسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة قبل الهجرة وبعدما هاجر رسول الله صلى الله عليه وسلم نحو بيت المقدس ستة عشر شهرًا” وروى البخاري ومسلم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: مسجدي هذا ومسجد الحرام ومسجد الأقصى”.

أجر الصلاة في المساجد الثلاثة

أما الصلاة في المسجد الحرام فهي بمائة ألف صلاة لحديث عبد الله بن الزبير وحديث جابر رضي الله عنهم ، وهذا يشمل صلاة الفرض وصلاة التطوع، أما مسجد النبي عليه الصلاة والسلام فهو بألف صلاة، إنما الخلاف الذي ورد ففي أجر الصلاة في المسجد الأقصى، ورد فيه أخبار أنه بخمسين ألف صلاة، وورد أنه بمائتين وخمسين صلاة، وورد بخمسمائة صلاة، عدة روايات عند البزار وهذه الروايات لا تثبت، رواية خمسمائة صلاة، وكذلك خمسين ألف صلاة، خمسين ألف صلاة هذا في الحقيقة يكون على نصف الصلاة في المسجد الحرام، ويكون يضاعف على المسجد النبوي بخمسين مرة، وهذه الرواية أيضًا لا تثبت، وأصح الروايات التي وقفت عليها هي رواية أم سلمة عند ابن ماجة وهي رواية بالنظر في إسنادها أن إسنادها صحيح، فيما يظهر من تراجم الرواة وأن الصلاة فيه بألف صلاة مثل الصلاة في مسجد النبي عليه الصلاة والسلام، وأن الصلاة فيه بمائتين وخمسين صلاة، وجاء بخمسمائة صلاة عند البزار، وهذه الروايات كلها ضعيفة الأسانيد في حديث جابر وحديث أبي الدرداء .

حديث لا تشد الرحال إلا لثلاثة مساجد

-لا يجوز السفر بقصد زيارة قبر النبي، صلى الله عليه وسلم، أو قبر غيره من الناس في أصح قولي العلماء، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم: ((لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد، المسجد الحرام ومسجدي هذا والمسجد الأقصى)). متفق عليه والمشروع لمن أراد زيارة قبر النبي، صلى الله عليه وسلم، وهو بعيد عن المدينة أن يقصد بالسفر زيارة المسجد النبوي فتدخل زيارة القبر الشريف وقبرَيْ أبي بكر وعمر والشهداء وأهل البقيع تبعاً لذلك.
-وإن نواهما جاز لأنه يجوز تبعاً ما لا يجوز استقلالاً، أما نية القبر بالزيارة فقط فلا تجوز مع شد الرحال، أما إذا كان قريباً بالزيارة فقط فلا تجوز مع شد الرحال، أما إذا كان قريباً لا يحتاج إلى شد الرحال ولا يسمى ذهابه إلى القبر سفراً فلا حرج في ذلك، لأن زيارة قبره صلى الله عليه وسلم، وقبر صاحبيه من دون شد رحل سنة وقربة.

أشهر المساجد في العالم

1- المسجد الأموي دمشق سوريا:
جامع بني أمية الكبير، ويعرف اختصاراً بالجامع الأموي، يقع الجامع الأموي في دمشق القديمة، اعتبر رابع مساجد الإسلام بعد حرمي مكة والمدينة والمسجد الأقصى، واعتبر واحداً من أفخم المعابد الدينية الإسلامية، وأحد عجائب الإسلام السبعة في العالم. بدأ بناء الجامع الأموي، عام 705 على يد الوليد بن عبدالملك، وقد حشد له صناعاً من الفرس والهنود، وأوفد إمبراطور بيزنطة مائة فنان يوناني للمشاركة في التزيين، ونال قسطاً وافراً من المدح والوصف، لاسيّما من الرحالة والمؤرخين والأدب
2- مسجد الكريستال في كوالا ترينجانو ماليزيا:
هذا المسجد المصنوع من الكريستال الخالص يقع في مدينة كوالا ترينجانو في الشمال الشرقي من شبه الجزيرة الماليزية وأمر ببنائه السلطان ميزان زين العابدين في عام 2006، واستغرق بناؤه عامين، وتم افتتاحه في عام 2008.
3- مسجد السلطان أحمد في إسطنبول بتركيا:
يعرف أيضاً باسم المسجد الأزرق، وهو أحد الأمثلة المذهلة على روعة العمارة العثمانية، وأمر ببنائه السلطان أحمد الأول، واستغرق بناؤه سبع سنوات، ومن الجدير بالذكر أن السلطان أحمد أراد المبالغة في تعظيم مسجده ببناء ستة مآذن شاهقة للمسجد.
4- مسجد الشيخ زايد في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة:
مسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان صرح إسلامي بارز في دولة الإمارات، يقع المسجد في مدينة أبو ظبي، يعد رابع أكبر مسجد في العالم من حيث المساحة الكلية بعد المسجد الحرام، والمسجد النبوي، ومسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، يتسع المسجد لأكثر من 7,000 مصلٍّ في الداخل، ولكن من الممكن مع استعمال المساحات الخارجية أن يتسع لحوالي 40,000 مصلٍّ لكافة أقسام مبنى المسجد.
5- جامع الأزهر في القاهرة مصر:
كان الأزهر هو أول مسجد جامع أنشئ في مدينة القاهرة، لهذا كان يطلق عليه «جامع القاهرة»، وكان عبارة عن صحن تطل عليه ثلاثة أروقة، أكبرها رواق القبلة. وكانت مساحته وقت إنشائه تقترب من نصف مساحته الآن. ثم أضيفت له مجموعة من الأروقة ومدارس ومحاريب ومآذن، غيرت من معالمه، عما كان عليه من قبل. وأول عمارة له قام بها الخليفة الفاطمي الحافظ لدين الله.



627 Views