أيهما أفضل للبرد الليمون الساخن أم البارد

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 17 يونيو, 2021 5:57
أيهما أفضل للبرد الليمون الساخن أم البارد


أيهما أفضل للبرد الليمون الساخن أم البارد نتعرف على إجابة هذا السؤال من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم أضرار الليمون الساخن مع الماء و طريقة عمل الليمون الساخن للبرد وختام الموضوع أهم المشروبات للبرد.

أيهما أفضل للبرد الليمون الساخن أم البارد


بحسب العديد من الدراسات، لا يوجد الكثير من الفرق بين الليمون البارد أو الساخن وهذا لأن الفوائد هي هي لا تتغير، ولكن أشارت العديد من المراجع العلمية والأطباء أن الليمون الساخن قد يكون الأفضل على الرغم من عدم اختلاف القيمة الغذائية لهذين المشروبين ومن هنا ننصحك بالحصول على الليمون بأي طريقة وننصحك بشربه طازجاً أو ساخناً مع إضافة العسل والزنجبيل حيث يحتوي الليمون الساخن على مواد مضادة للأكسدة تعمل على مقاومة أعراض البرد والوقاية من الإصابة بها وسرعة التخلص من أعراض البرد والأنفلونزا.

طريقة عمل الليمون الساخن للبرد

المقادير
-1 كوب كبير ماء مغلي ( 720 مل )
-1 ملعقة كبيرة ( ملعقة الطعام ) عسل أبيض
-1.5 حبة ليمون مقطع شرائح
خطوات التحضير
-نحضر إناء كبير نضع فيه الماء ، وشرائح الليمون ، ونتركه على نار متوسطة لمدة ربع ساعة
-نرفع الإناء من على النار ، ونضيف العسل ، ونقلب حتى يختفي العسل في عصير الليمون
-نسكب مشروب الليمون الساخن بالعسل في أكواب التقديم
-الآن مشروب الليمون الساخن بالعسل جاهز للتقديم.

اضرار الليمون مع الماء الساخن

مخاطر شرب الليمون مع الماء الساخن يعتبر شرب الليمون مع الماء الساخن آمنًا بشكل عام، إلا أنّ هناك بعض الآثار الجانبية المحتمل حدوثها، عند الإكثار من شرب الليمون مع الماء الساخن هي:
قد يؤدّي إلى تلف مينا الأسنان على المدى الطويل ممّا يجعل الأسنان أكثر عرضةً للتسوس والتّآكل؛ وذلك لاحتواء الليمون على حمض الستريك. تقول آنا ميدلتون من ‘لندن هيجينليست’: “هذه هي الإزالة الدّائمة التي لا رجعة فيها لمينا الأسنان (الطبقة الخارجية للأسنان)، والتي يمكن أن تؤدّي إلى حساسية، واصفرار، وزيادة خطر التسوس. ولتجنب حدوث ذلك، يفضل شرب ماء الليمون من خلال الماصة (القشة) ومن ثم مضمضة الفم بالماء العادي بعد الانتهاء من الشرب، والانتظار لمدة ساعة على الأقل قبل تنظيف الأسنان.

معلومات خاطئة حول الماء الساخن مع الليمون

يحتوي الليمون مع الماء الساخن على العديد من الفوائد، ولكن في الحقيقة فإنّ بعضاً من تلك الفوائد لا يمتلك أيّ دليل علميّ، فما هي سوا ادّعاءاتٍ يتداولها الناس فيما بينهم بشكلٍ واسع دون التحقّق من صحتها، ومن هذه الادّعاءات:
يُزيل السموم من الجسم:
إذ صحيح أنّ الماء وحده يُساعد على تنظيف الجسم، وإزالة الفضلات منه عن طريق البول، ولكن لم يتم إثبات أنّ الماء مع الليمون يُعزز هذه العملية وجعلها أكثر كفاءة.
يزيد معدل الذكاء:
إذ يزيد الماء مع الليمون التركيز عندما يُشرب صباحًا، ولكن لم تثبت قدرته على زيادة معدل الذكاء.
يجعل درجة حموضة الجسم قلوية:
إذ يُقال بأنّ الماء مع الليمون يُحول درجة الحموضة إلى القلوية، ولكن الحقيقة أنّ درجة الحموضة في خلايا الجسم لا يُمكن تغييرها عن طريق الطعام.
محتواه العالي من الألياف:
إذ في الحقيقة أنّ الليمون الطازج يحتوي على قليلٍ من الألياف، أما عصير الليمون فلا يحتوي سوى على بقايا قليلةٍ جداً من تلك الألياف، وبهذا فلا يوجد أيّ دليلٍ يُثبت قدرة الماء مع الليمون على إنقاص الوزن بسبب محتواه من الألياف.
يُعالج السرطان:
حيث يتداول بعض الأشخاص أنّ الليمون مع الماء قادرٌ على إيقاف نمو الخلايا السرطانيّة في الجسم؛ وذلك لقدرته على إحاطة هذه الخلايا ببيئة قلوية يصعب على الخلايا السرطانيّة العيش فيها كما يزعم ادّعاؤهم، ولكن في الحقيقة فإنّ الخلايا السرطانيّة يمكنها خلق بيئةٍ حامضية لوحدها، حتى لو أُحيطت ببيئةٍ قلوية.

أهم المشروبات للبرد

الحساء الساخن
تعمل الشوربات الساخنة كأي مشروب ساخن على تخليصك من الاحتقان المزعج، وتهدئة الأغشية المخاطية والحلق، وتزويد العناصر الغذائية المهمة لمساعدة جسمك على محاربة المرض ويعد حساء الدجاج بالشعيرية هو الطبق التقليدي المستخدم كأحد أمثلة مشروبات للبرد في جميع أنحاء العالم، يمكنك أيضًا تجربة حساء الدجاج والخضار الذي يعد من العلاجات الطبيعية ضد نزلات البرد والإنفلونزا.
شاي منزوع الكافيين
يمكن أن يساعد الشاي الساخن في تهدئة وتخفيف التهاب الحلق وانسداد الأنف واحتقان الصدر واضطراب المعدة، إضافةً لذلك يساعد شرب كوب من الشاي الدافئ في إراحة أعصابك عندما تشعر بالخوف ولتحصل على فائدة إضافية جرب إضافة كمية صغيرة من العسل إلى فنجانك فهو يهدئ السعال، ويساعدك على النوم، كما يعد من أفضل الإضافات لمشروبات البرد.
الشاي الأخضر
يحتوي الشاي الأخضر على مضادات أكسدة قوية والتي تساعد في منع الجذور الحرة من إتلاف خلاياك السليمة حيث أثبتت الدراسات أيضًا أن الشاي الأخضر مضاد للفيروسات، مما يساعد في محاربة الإنفلونزا والفيروسات الأخرى بشكل مماثل للأدوية المضادة للفيروسات ويبدو أن الشاي الأخضر يساعد في تعزيز النمو، والنشاط السريع للخلايا المناعية التي تعد خط دفاع أول ضد العدوى ويمكنك احتساء الشاي الأخضر والغرغرة به حتى تقضي على الجراثيم وتقلل الأعراض، فهو من القائمة التي تضم مشروبات للبرد جيدة للصحة
الماء
يساعد الماء الذي يعد من أفضل المشروبات للبرد في تطهير جسمك من السموم، وتخليصه من بعض أنواع الأمراض والفيروسات عن طريق تقليل الاحتقان ومن الممكن أيضًا أن يسهل الماء على الأغشية المخاطية القيام بوظائفها، التي تتمثل في حبس الملوثات ومنعها من دخول رئتيك، مثل: الغبار، والبكتيريا ويساعد شرب كمية كافية من الماء جسمك على التنظيف بشكل صحيح، مما يسمح له بالشفاء بسرعة، ويجدد طاقتك ويفضل شرب الماء النظيف والمفلتر خاصةً عندما تكون مريضًا.
الزنجبيل
يعد الزنجبيل من الأعشاب متعددة الاستخدامات في الطب التقليدي ويحتوي الزنجبيل على خصائص قد تكون مفيدة في علاج التهاب الحلق، فهو يمتلك تأثيرات مضادة للالتهابات وهناك العديد من الدراسات التي تشير إلى أن الزنجبيل قد يكون مفيدًا في علاج الغثيان والقيء، حيث قد تحدث هذه الأعراض على الرغم من أنها نادرة الحدوث في بعض نزلات البرد وفي حال كنت لا تحبذ طعم الزنجبيل يمكنك إضافته إلى مشروب ساخن اخر، أو إضافة النكهات الطبيعية كالليمون أو العسل.



751 Views