اضرار الطماطم

كتابة هناء الزاهد - تاريخ الكتابة: 30 يوليو, 2021 11:57
اضرار الطماطم


اضرار الطماطم واضرار الطماطم على الكلى والطماطم والاملاح وأضرار الطماطم على الرجيم كل ذلك في هذا الموضوع.

اضرار الطماطم


1-الحساسية
تعد البندورة من الأطعمة الغنية بمركب الهيستامين، الذي قد يتسبب في ظهور الطفح الجلدي أو الحساسية.
من الجدير ذكره أن الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه البندورة قد يؤدي الاستهلاك المفرط للبندورة إلى ظهور بعض الأعراض الشديدة عليهم، مثل: تورم الفم واللسان والوجه، والعطس، وتهيج الحلق.
2-تغير لون الجلد
تحتوي البندورة على كمية كبيرة من مركب اللايكوبين (Lycopene) الذي يتسبب وجوده في دم الشخص إلى تغير لون الجلد.
يع اللايكوبين مفيدًا بشكل عام للجسم، لكن عند تناوله بكميات تزيد عن 75 مليغرام في اليوم يمكن أن يؤدي إلى تغير لون الجلد
3-الإسهال
قد تحمل البندورة بداخلها بكتيريا السالمونيلا المسؤولة عن التسبب في الإسهال، لكنه نادر الحدوث عند الأشخاص الذين لا يعانون من حساسية تجاه البندورة.
4-التهاب الجلد
يمكن أن تسبب الطماطم أيضًا التهاب الجلد التماسي التحسسي، إذ يسبب لمسها إصابة البشرة بالحكة الشديدة وتورمها، وظهور بقع حمراء حول الحاجبين والجفون.
5-ارتجاع الحمض
تحتوي البندورة على حمض الماليك (Malic acid) وحمض الستريك (Citric acid)، لذا يمكن أن يؤدي تناول الكثير من البندورة إلى حرقة في المعدة، أو ارتجاع الحمض بسبب زيادة في إنتاج حمض المعدة.
قد يرغب بعض الأشخاص الذين يعانون بشكل متكرر من إجهاد في الجهاز الهضمي، أو أعراض ارتجاع المريء في تجنب تناول البندورة.

اضرار الطماطم على الكلى


اضرار الطماطم على الكلى تتمثل في أنها ثمرة عالية في محتوى البوتاسيوم، لذا قد لا تتناسب مع النظام الغذائي المناسب لصحة الكلى، فكوب واحد من صلصة الطماطم يمكن أن يحتوي على 900 ملجم من البوتاسيوم، وهي كمية مرتفعة جدًا إذا كان الشخص يعاني من مشكلات في الكلى.
في المرضى الذين يعانون من أمراض الكلى المزمنة، لا تستطيع الكلى إزالة الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور بشكل كافٍ، ونتيجة لذلك هم أكثر عرضة لارتفاع مستويات الدم من هذه المعادن.

الطماطم والاملاح


1-تحتوي الطماطم على كميات كبيرة من الأوكسالات وبالتالي فهي مرتبطة بتكوين حصوات الكلى، حيث تحتوي الطماطم على أكسالات، لكن مقدارها منخفض جدًا ولا يمكن أن يؤدي إلى تكوين حصى في الكلى.
2-تمتص عظامنا وعضلاتنا الكالسيوم من الدم، وعندما تتجاوز كمية هذه العناصر الغذائية في الدم، يتم نقلها إلى الكلية لتطردها مع البول، ولكن في بعض الأحيان تكون الكلى غير قادرة على إزالة الكالسيوم الزائد من الجسم، والذي يبدأ بالتراكم تدريجيًا ويأخذ شكل حجر وحصوات.
إليك بعض النصائح التي يمكنك القيام بها للحد من مخاطر تكوين الحصوات في الكلى :
1- شرب ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يوميًا، سيساعد ذلك الكلى على طرد السموم من الجسم.
2- قلل من تناولك للصوديوم.
3- أضف البروتين النباتي إلى نظامك الغذائي.
4- تجنب تناول أي نوع من المكملات الغذائية دون استشارة طبيبك.

أضرار الطماطم على الرجيم


قد يخطئ البعض حين يظن بأن للطّماطم أضرارًا على الرجيم، أو أن تناولها قد يفسد النظام الغذائي الخاص به، وعلى عكس هذا الاعتقاد السائد فإنها من أهم الخضروات التي تدخل في معظم أغذية برامج الرجيم المحترفة، التي توصف من قِبل المختصين في هذا المجال، إذ تساعد الطماطم في التخلص من الوزن الزائد، وذلك لاحتوائها على كمية كبيرة من الماء والألياف، والتي تعطي شعورًا بالشبع لمدة طويلة، مما يقلل من حاجة الجسم إلى تناول الطعام، كما أنها منخفضة السعرات الحرارية، ومؤشر نسبة السكر في الطماطم منخفضًا، وهذا يعني أن تناولها سيرفع مستويات السكر في الدم والأنسولين تدريجيًّا وليس بسرعة، ولهذا السبب ستكون الطماطم مناسبة لإدراجها في النظام الغذائي الذي يمكن وصفه لشخص مصاب بالسكري أو الذي يصعب عليه التحكم بوزنه.



430 Views