اضرار زيت الزيتون للمنطقة الحساسة

كتابة هديل العتيبي - تاريخ الكتابة: 8 يونيو, 2021 1:42
اضرار زيت الزيتون للمنطقة الحساسة


اضرار زيت الزيتون للمنطقة الحساسة، وفوائد زيت الزيتون للمنطقة الحساسة، وطرق استعمال زيت الزيتون للمنطقة الحساسة، وطرق تبييض المناطق الحساسة، وزيوت طبيعية تساعدكِ على العناية بالمنطقة الحساسة، وطرق العناية بالمنطقة الحساسة، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

اضرار زيت الزيتون للمنطقة الحساسة

1. انسداد مسام الجلد
يمكن أن يتسبب زيت الزيتون للمنطقة الحساسة في غلق مسام الجلد، مما يؤدي إلى حدوث تهيج والتهاب داخل المهبل وظهور البثور.
ولا تقتصر التأثيرات السلبية لزيت الزيتون عند هذا الحد بل أنه يمكن أن يضر بالطبقة الخارجية من الجلد، والتي تعمل كحاجز بين البيئة الخارجية والجسم.
2. الشعور بالانزعاج
قد يسبب زيت الزيتون انزعاج لدى المرأة نتيجة صعوبة إزالة زيت الزيوت؛ وذلك بسبب أنه غير قابل للذوبان في الماء، وقد يتسبب في تلطيخ الأقمشة ويترك بقع على الملابس والمناشف.

فوائد زيت الزيتون للمنطقة الحساسة

من أهم فوائد زيت الزيتون أنه يساعد في تبييض البشرة وتفتيحها خاصةً الأماكن الداكنة فيها كالمناطق الحساسة وهذا لأنه غني بالفيتامين e ومضادات الأكسدة. فإن زيت الزيتون يلعب دور كبير في التخلص من اسمرار المنطقة الحساسة ويبيضها ويقشرها ويعمل على ترطيبها والتخلص من جفافها. ولكن من هنا ننصحك بعدم الإفراط في استخدامه لتجنب تهيج هذه المنطقة.
– يمكن القول أن زيت الزيتون فوائده لا تُعدّ ولا تُحصى، وتشمل حتّى العناية بالمنطقة الحساسة. هذا الزيت يخلّصكِ من الجفاف ويغذّي البشرة حول المهبل نظراً إلى أنّه غنيّ بالفيتامين E والمواد المضادة للأكسدة. لا تتجاهلي أهميّة تطبيقه خصوصاً إذا كنتِ قد تجاوزتِ الـ 35 وبدأتِ تعانين من الجفاف بسبب تغيّرات على صعيد الهرمونات وتحديداً هرمون الأستروجين.

طرق استعمال زيت الزيتون للمنطقة الحساسة


– زيت الزيتون يعمل على تفتيح البشرة وترطيبها وتفتيح اسمرار الجلد، ويستخدم زيت الزيتون الدافئ لتدليك المنطقة الحساسة لمدة 10 دقائق يومياً.
– السكر يستخدم كمقشر للبشرة وزيت الزيتون يعمل على ترطيب البشرة، فيتم خلط كميات متساوية من زيت الزيتون والسكر لصنع عجينة سميكة، كما يتم وضع هذا المزيج على المنطقة الحساسة فرك الجلد باستخدام هذا الخليط لمدة خمس دقائق، بعد ذلك يتم غسل المنطقة الحساسة جيدًا بالماء، وأخيرًا تجفيفها بشكل جيد.

طرق تبييض المناطق الحساسة

– تبييض المناطق الحساسة بالليمون

يمكنك استخدام الليمون بعدة طرق لتبييض المناطق الحساسة، كما يلي:
1ز اغمسي قطعة قطن نظيفة بعصير الليمون الطازج ومرريها على المناطق الحساسة الداكنة، واتركيها مدة 15 دقيقة قبل غسلها بالماء الفاتر.
بعد أن تجففي المناطق الحساسة جيداً قومي بدهن زيت جوز الهند كمرطب للبشرة.
2. يمكنك استخدام شريحة من الليمون لفرك المنطقة الحساسة لمدة 3 دقائق قبل الاستحمام، حيث سيعمل الليمون على تقشير الجلد الميت وتبييض المناطق الحساسة جيداً.
– تبييض المناطق الحساسة باللوز

قشري اللوز وانقعيه في الحليب طوال الليل. في الصباح اطحنيه حتى يصبح عجينة لينة تطبق على المناطق الحساسة المراد تفتيحها. تترك لمدة ساعة قبل غسلها بالماء الدافئ.
– تفتيح المناطق الحساسة بالزبادي والكركم

اخلطي ملعقة من كل من الليمون والزبادي والكركم لتحصلي على عجينة تطبق على المناطق الحساسة السوداء لمدة ربع ساعة وبشكل منتظم يومياً. وستلاحظين ان سواد المناطق الحساسة سيزول نهائياً.

زيوت طبيعية تساعدكِ على العناية بالمنطقة الحساسة

– زيت جوز الهند يساعدكِ على العناية بالمنطقة الحساسة

من منّا لم تدرج هذا الزيت في الروتين الجماليّ لخاص بها ولاحظت نتائجه الرائعة؟ هو يتمتّع بفوائد عديدة أبرزها ترطيب البشرة، فلا تتردّدي في تطبيقه على المنطقة الحساسة أيضاً لمحاربة الجفاف. يمكنكِ تطبيقه بعد الاستحمام، بعد إزالة الشعر أو حتّى قبل العلاقة الحميمة. بالإضافة إلى ذلك، يحدّ هذا الزيت من ظهور الالتهابات وبالتالي يخلّصكِ من الشعور بالحكاك والانزعاج.
– زيت فيتامين E يساعدكِ على العناية بالمنطقة الحساسة

تطبيق هذا الزيت الطبيعي على المنطقة الحساسة يساعد في التخلّص من الاسوداد، الندوب والبقع الداكنة، فيساهم إذاً في توحيد لون البشرة. بالإضافة إلى ذلك، يحافظ على رطوبة المنطقة المذكورة ويخلّصها من الجفاف، فتنعمين إذاً ببشرة ناعمة ونضرة.
– زيت بذور الكتان يساعدكِ على العناية بالمنطقة الحساسة

دلّكي المنطقة الحساسة بهذا الزيت ولن تندمي، إذ أنّه سيخلّصكِ من الجفاف ويغذّي البشرة وخلايا الجلد بفضل تركيبته الغنيّة بالأوميجا 3 وبالمواد المضادة للأكسدة. فضلاً عن ذلك، يحارب زيت بذور الكتان الالتهابات ويخفّف من شعور الألم والحكاك اللذين يرافقان الجفاف.

طرق العناية بالمنطقة الحساسة

1. اتباع نظام غذائي صحي
إن النظام الغذائي الصحي لا ينعكس فقط على صحتك العامة، بل هو أيضًا مفيد لصحة المنطقة الحساسة لديك.
يلعب الطعام أيضًا دورًا في تحديد رائحة المهبل فمثلا تناول الأناناس تجعل رائحته أكثر حلاوة على عكس ما يحدث عند تناول الهليون.
كما تجدر الإشارة إلى أن بعض المشاكل الصحية قد تؤثر سلبًا على صحة المنطقة الحساسة، بما فيها الإصابة بمرض السكري لذا يجب عليك الاعتناء بنظامك الغذائي كجزء لا يتجزأ من طرق العناية بالمنطقة الحساسة.
2. تجنب استخدام المواد الكيميائية
من المعروف أيضًا أن المنطقة الحساسة تقوم بتنظيف نفسها بنفسها، عن طريق موازنة البكتيريا الجيدة والحفاظ على مستويات الحموضة (pH levels)، دون الحاجة إلى غسلها.
هذا يعني أنه من المهم تجنب استخدام الدش المهبلي الذي يعمل على تنظيف المهبل من الداخل، فعندما تقومين بذلك فإنك تقومين بإزالة بعضًا من هذه البكتيريا الجيدة مما يغير في درجة حموضة المهبل، الأمر الذي يرفع من خطر الإصابة بالعدوى الفطرية أو البكتيرية في المنطقة.
إذًا يفضل تنظيف المنطقة الحساسة بالماء أو الغسولات غير العطرية المخصصة لتلك الأماكن، كما يجب غسل الشفرين الكبيرين جيدًا بالماء الدافئ.
3. ارتداء الملابس الداخلية القطنية
من طرق العناية بالمنطقة الحساسة أيضًا أنه يجب عليك ارتداء الملابس الداخلية القطنية بنسبة 100% إن أمكن، فهي تعد مريحة للمناطق الحساسة وقابلة للتنفس التي تسمح للرطوبة بالخروج.
أما الملابس الداخلية المصنعة من النايلون من الممكن أن تسبب تهيجات للمنطقة الحساسة.
4. تجنب الإفراط في تناول المضادات الحيوية
هل تعلمين أن الاستخدام غير الضروري للمضادات الحيوية يعمل على قتل البكتيريا السيئة والجيدة في الجسم، بما فيها تلك التي تتواجد في المنطقة الحساسة أيضًا، والقيام بذلك من شأنه أن يرفع من خطر الإصابة بالعدوى والالتهابات المختلفة في منطقة المهبل.



2113 Views