التخلص من روائح الجسم الكريهة

كتابة زينه الشمري - تاريخ الكتابة: 25 فبراير, 2023 9:06
التخلص من روائح الجسم الكريهة


التخلص من روائح الجسم الكريهة كذلك سنتحدث عن أسباب رائحة الجسم الكريهة عند النساء وما هو سبب رائحة الجسم الكريهة رغم الاستحمام كما سنجيب عن هل رائحة العرق أمر طبيعي؟ كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

التخلص من روائح الجسم الكريهة

1-استخدام الصابون المضاد للبكتيريا
والذي يمكن أن يساعد في تقليل البكتيريا الموجودة بالجلد، والتي تسبب رائحة العرق السيئة.
2-المواظبة على الاستحمام
ينصح بالاستحمام يوميًا إذا أمكن، وخاصةً في موسم الصيف، فهذا يعد من أمثلة نصائح تجعل رائحة الجسم الطيبة طوال الوقت.
3-استخدام مستحضرات تعطير الجسم
هناك العديد من المستحضرات الطبيعية التي تساعد في تعطير الجسم دون الإضرار به، والتي ينصح بتطبيقها بعد الاستحمام.
أما مزيل العرق فهو الذي يقوم بالقضاء على البكتيريا التي تسبب الرائحة الكريهة، وهو مناسب للأشخاص الذين يعانون من التعرق البسيط.
4-اختيار المنتج المناسب للعرق
يجب معرفة الفرق بين مضاد التعرق ومزيل العرق، فمضاد التعرق يقوم بسد غدد العرق لتقليل إفراز العرق، وهو مناسب للأشخاص الذين يعانون من كثرة التعرق.
5-الحفاظ على جفاف الجسم
إن رطوبة الجسم تسمح بتراكم البكتيريا وظهور الرائحة السيئة، ولذلك ينصح بتجفيف الجسم جيدًا بعد الاستحمام، وعدم إبقاء أي منطقة رطبة، وخاصةً الأماكن الخفية بالجسم.
6-تغيير الملابس باستمرار
فالبقاء بملابس تعرضت للتعرق يسبب وجود رائحة سيئة بالجسم، ولذلك يجب تغيير الملابس وغسلها وتطهيرها جيدًا، وارتداء ملابس نظيفة دومًا وخاصة الملابس الداخلية.
7-تقليل تناول الأطعمة المسببة للرائحة السيئة
في بعض الأحيان يمكن أن تتسبب بعض الأطعمة الدسمة والزيوت والأطعمة ذات الرائحة القوية والنفّاذة مثل الثوم، والبصل، والكاري، والفلفل الحار، والبروكلي، والحلبة في التأثير على رائحة الجسم.
8-التخلص من الشعر الزائد
يعد الشعر الزائد الذي يظهر في بعض مناطق الجسم من أبرز أسباب ظهور رائحة غير جيدة بالجسم.
ولذلك يجب الحرص على التخلص من الشعر الزائد بمناطق تحت الإبط والمنطقة الحسّاسة وغيرها من المناطق.
9-ارتداء الأقمشة المصنوعة من ألياف طبيعية
وأفضلها القطن، حيث أنه يسمح للعرق بالتبخر، أما الأقمشة الصناعية، مثل: البولستر، والنايلون، والحرير الصناعي فتقوم بحبس العرق، مما يؤدي لظهور الرائحة الكريهة.
10-شرب الماء
بالإضافة إلى الفوائد العديدة التي تعود على الجسم من شرب الماء، فإنه يساعد أيضًا في التخلص من السموم المتراكمة داخل الجسم، وبالتالي التقليل من الرائحة الكريهة.
11-الذهاب إلى الطبيب
وذلك في حالة تطبيق كافة الإجراءات السابقة دون جدوى، واستمرار ظهور رائحة سيئة من الجسم.

أسباب رائحة الجسم الكريهة عند النساء

1- مرض السكري
تشرح الدكتورة صوفي: “يمكن أن يصاب مرضى السكري برائحة الجسم الكريهة، والتي يمكن أن ينبعث منها في بعض الأحيان رائحة تشبه الفاكهة إلى حد ما”.
وإذا كنت مصابا بداء السكري، فقد يكون التغيير في رائحة الجسم علامة على الإصابة بالحماض الكيتوني المرتبط بالسكري.
ويحدث الحماض الكيتوني السكري، المعروف أيضا بـDKA، عندما يكون هناك نقص حاد في الإنسولين في الجسم. وهذا يعني أن الجسم لا يمكنه استخدام السكر للحصول على الطاقة، ويبدأ في استخدام الدهون بدلا من ذلك.
وتؤدي مستويات الكيتون المرتفعة إلى أن يصبح دمك حامضيا ورائحة جسمك تصبح حلوة.
2-زيادة الوزن
وفقا للدكتورة صوفي، فإن الذين يعانون من زيادة الوزن “أكثر عرضة” للإصابة برائحة الجسم الكريهة.
وقد يواجه الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، طيات في جلدهم، وهي أرض خصبة لتكاثر البكتيريا.
ووجدت دراسة سابقة أيضا أن الذين يعانون من زيادة الوزن هم الأكثر عرضة لضعف حاسة الشم مقارنة بالنحيفين، ما يجعلهم أقل عرضة لملاحظة الرائحة الكريهة في أجسامهم.
3- أمراض الكبد
تقول الدكتورة صوفي إن الذين يعانون من أمراض الكبد يمكن أن تنبعث منهم رائحة كريهة.
ويمكن أن يعاني المصابون بهذه الأمراض، من التعرق المفرط ورائحة كريهة تشبه رائحة البيض الفاسد.
4- مرض الكلى
الأشخاص الذين يعانون من مرض الكلى المزمن المتقدم قد يكون لديهم رائحة جسم تشبه الأمونيا. وهذا بسبب تراكم السموم في الجسم.

سبب رائحة الجسم الكريهة رغم الاستحمام

1-فرط التعرق
أم الحالة الثانية، فهي فرط التعرق، إذ تتميز هذه الحالة الطبية بالتعرق غير الطبيعي أو المفرط. ورغم ذلك، في هذه الحالة، لا يسبب التعرق رائحة الجسم بشكل عام، ولكن في بعض الحالات، قد يتسبب في رائحة كريهة للعرق.
كما يحدث هذا عندما تختلط البكتيريا الموجودة في الجسم مع العرق، وتنتج رائحة كريهة. وهناك نوعان من فرط التعرق، هما:
الأول هو فرط التعرق الأساسي، حيث يحدث هذا بشكل رئيسي في اليدين وتحت الإبطين والرأس والقدمين.
في حين الثاني هو فرط التعرق الثانوي، إذ يتم تحديد هذا على أنه التعرق المفرط في جميع أنحاء الجسم بسبب حالة طبية. عندما يتم تخفيف الحالة، سيتوقف التعرق في النهاية. كما أن بعض الأدوية والمكملات الغذائية مثل مضادات الاكتئاب ومكملات الحديد ومكملات الزنك تسبب أيضا التعرق الغزير.
2-فرط نشاط الغدة الدرقية
إلى ذلك، في حال كنت مصاباً بالغدة الدرقية، فقد تكون رائحة جسمك كريهة بعض الشيء، إذ تعمل هذه الغدة الخاملة أو المفرطة النشاط على تغيير استجابة العرق، وهذا هو السبب في أنك حتى لو لم تجهد نفسك أو تقوم بالكثير من العمل البدني، فقد تكون رائحة جسمك غير طبيعية.
3-مرض السكري
في موازاة ذلك، يعتبر مرضى السكري من الأشخاص المعرضين لانبعاث رائحة كريهة من أجسامهم، حيث تعد من إحدى المضاعفات الطبية للمرض.
والسبب في ذلك هو زيادة مستويات الغلوكوز في الدم. ويمكن أن يعيق ذلك العديد من وظائف الجسم ويمكن أن يسبب أيضاً رائحة كريهة قادمة من جسمك.
من ناحية أخرى، إذا كان الشخص المصاب بمرض السكري يعاني من الحماض الكيتوني السكري (يحدث عند إفراز الجسم مستويات عالية من أحماض الدم التي تسمى كيتونات)، فيمكن لجسمه أن يطلق رائحة الفواكه التي يشعر بها المرض في نفسه.
4-اضطرابات التمثيل الغذائي
أما الحالة الأخيرة، فهي اضطراب التمثيل الغذائي وتعتبر حالة طبية تسبب رائحة كريهة للجسم.
ومن أشهر الاضطرابات الأيضية الرئيسية التي تؤثر على رائحة الجسم Trimethylaminuria (متلازمة رائحة السمك) وتسبب هذه الاضطرابات تكسير المركبات الكيميائية المختلفة التي تطلق روائح كريهة للغاية من الجسم والنفس والبول.

هل رائحة العرق أمر طبيعي؟

1-مع الوصول إلى سن البلوغ تتغير الهرمونات في الجسم، ويزداد إفراز هرمونات الأندروجينات والتي تسبب زيادة التعرق، ويختلف كم التعرق من شخص لآخر، وهذا ما يفسر عدم ظهور رائحة العرق في مرحلة الطفولة بشكل ملحوظ.
2-ولا يمكن اعتبار العرق أمر سيء بل أنه هام وصحي للجسم، فيتم إطلاق العرق عن طريق الغدد العرقية عندما ترتفع درجة حرارة الجسم.
3-وعلى الرغم من أن العرق لا رائحة له، ولكن تستخدمه البكتيريا كبيئة خصبة لتتكاثر بسرعة، وحينها تظهر الرائحة الكريهة.
4-وتزداد الروائح غير المستحبة بالجسم في المناطق ذات الطيّات والثنيات، مثل: منطقة أسفل الإبط، وأسفل الصدر، والمنطقة التناسلية، كما يمكن أن تظهر رائحة سيئة في القدم، وذلك نتيجة عدم تهويتها لفترات طويلة، كما أن القدم تتعرض للبكتيريا أكثر من أي منطقة أخرى بالجسم.



132 Views