امراض الاطفال الشائعه

كتابة إسلام منير - تاريخ الكتابة: 22 يوليو, 2018 11:46
امراض الاطفال الشائعه


امراض الاطفال الشائعه وأهم اسبابها وكيفية معالجتها بطريقة صحيحة كل ذلك سنتعرف عليه في هذه السطور التالية.

أكثر أمراض الأطفال شيوعا وكيفية الوقاية منها

الزكام العادي:

هناك أكثر من 200 فيروس يمكن أن تسبب الزكام العادي. ولكن أكثرها شيوعا rhinovirus. ولان المسبب فيروس فلن تساعد المضادات الحيوية في علاج هذه الحالة.

إنفلونزا المعدة:

إنفلونزا المعدة (المعروفة ايضا بالإلتهاب المعوي الفيروسي) يمكن أن تحدث بعد أن يستهلك الطفل  غذاءا أو ماء ملوثا، أو يتصل مع شخص مصاب.

إلتهاب الأذن:

إصابات أذن تبدأ عادة من عدوى فيروسية، مثل الزكام. على الأرجح أن الأطفال أكثر إصابة بإلتهابات الأذن من البالغين.

إلتهاب العين:

ألتهاب العين سببها فيروسي عادة، بالرغم من أن البكتيريا أو الحساسية أحيانا يمكن أن تكون السبب.

إلتهاب الحنجرة:

تسبب الفيروسات أغلب حالات إلتهابات الحنجرة ويمكن أن تكون مصحوبة بأعراض تنفسية اخرى، بضمن ذلك السعال والأنف المزكوم.

كيف نمنع هذه الأمراض؟

ما الذي تشترك بها هذه الأمراض الخمسة؟ المناعة وعدم التوازن البكيتري. ولمحاربة هذه المعضلتان، يوصي الأطباء برفع نظام مناعة الطفل بمساعدة الأطعمة العضوية- خصوصا الثمار، والخضار، والفطر الذي يرفع نظام المناعة.

أما المكون الرئيسي الآخر لبناء نظام مناعة صحي فهو البكتيريا الصحية Probiotics . ويمكن الحصول عليها من مصادر متعددة مثل الخضار والالبان والملاحق. احذر المنتجات الغذائية الغنية بكميات كبيرة من السكر، لأنها ستقلل من فعالية البكتيريا الجيدة.

يمكن أن تنضم التوابل إلى معركتك أيضا ضد البكتيريا. قم بإضافة الاعشاب الطازجة مثل الاوريجانو والزعتر إلى غذاء الطفل.

بالأضافة إلى الأطعمة والتوابل،يمكن أن يساعد تغير السلوك أيضا في بناء نظام مناعة لطفلك. اتبع هذه النصائح لبيئة خالية من البكتيريا المسببة للأمراض:

غسل اليدين جيدا قبل وبعد تناول الطعام واللعب.

أحصل على نوم جيد من 14 إلى 16 ساعة للأطفال الاقل من سنة ومن 12 إلى 14 للأطفال من سنة إلى 3 سنوات، ومن 10 إلى 12 ساعة للأطفال من 3 إلى 6 سنوات، و 7 إلى 12 ساعة للأطفال من 7 إلى 12 سنة.

شجع اطفالك على العطس أو السعال داخل منديل نظيف أو على الاقل الابتعاد عن الآخرين عند الحاجة للعطس أو السعال مع تغطية الفم.

شجع الأطفال على الحركة أو إداء تمارين منتظمة

شجع الأطفال على شرب الماء بانتظام خلال اليوم.

تجنب خلط الاطفال الاصحاء مع المرضى لأن ذلك يمكن أن يسبب العدوى.

توقف عن التدخين، وتجنب تعريض الأطفال للتدخين السلبي الذي يمكن أن يسبب ضعف مناعة الاطفال.

خذ فيتامينات متعددة وشجع الأطفال على تناول فيتامينات صحية بانتظام والتعرض للشمس.

الحصبة: التهاب فيروسي حاد شديد العدوى

الحصبة هي التهاب فيروسي حاد وكثيرا ما يصيب الأطفال وهو شديد العدوى، يصيب الأطفال ضعيفي البنية وسيئي التغذية إذ تظهر العدوى بعد عشر أيام من اختلاط الطفل بآخر مصاب، ويكون ذلك في نهاية الشتاء أو في الربيع.

أما أعراض الحصبة فهي، احمرار العينين، سعال وسيلان في الأنف والدماغ، بقع بيضاء داخل الفم، إسهال وحرارة مرتفعة، طفح جلدي قد يدوم خمسة أيام وضعف وخمول قد تصحبها مضاعفات، كالتهاب الحنجرة والتهاب الدماغ.

ويكون علاجها في ابقاء الطفل في الفراش للراحة واعطائه السوائل والأطعمة المغذية والمضادات الحيوية ومحاولة العمل على تخفيف حرارته والتعب. وقبل التعرض للإصابة بالحصبة والإضطرار لعلاجها، يمكن الوقاية منها بمنع الأطفال من الاختلاط بالمصابين وعدم السماح لهم بدخول بيوت فيها مصابين بالحصبة.

السكري: مرض مزمن علاجه بحقن الأنسولين

ينتج مرض السكري عن نقص في إفراز هرمون الأنسولين فيؤدي إلى تراكم السكر في الدم فلا يتمكن الجسم من حرقه لتحويله إلى طاقة، فيولد بدلا من ذلك مادة الاسيتون.

وأعراضه هي التبول بكثرة، خاصة في الفراش، العطش وتكرار شرب الماء، نقصان الوزن والتعب، إضافة لظهور رائحة الاسيتون في الدم، أما علاجه فيكون بحقن الأنسولين التي تستمر مدى الحياة.

أبو صفار: إلتهاب فيروسي يصيب الكبد

أبو صفار هو من الإلتهابات الفيروسية التي تصيب الكبد ويعد من الأمراض الشائعة بكثرة عند الأطفال وينتقل بالعدوى والتلامس عن طريق الأدوات الملوثة.

وأعراضه: الصداع، الحمى، آلام المفاصل، نقص في الشهية وإجمالا فإن أعراضه مشابهة لأعراض الرشح، ويعد الامتناع عن تناول الدهنيات لإراحة الكبد وإعطاء الطفل غذاء غنيا بالسكريات من أهم طرق علاج أبو صفار.

السعال الديكي أو الشاهوق: ينتقل بين الأطفال عن طريق الرذاذ

السعال الديكي هو مرض خطير على الأطفال ويصيب الأطفال منذ الأسابيع الأولى من الولادة، كما تنتقل عدواه بعد أسبوع أو أسبوعين من الإختلاط بين طفل سليم وآخر مصاب إذ ينتقل عن طريق الرذاذ.

ولأن السعال ديكي هو سعال حاد جدا فيصاحبه توقف في النفس وشهقة عالية يصاحبها إخراج بلغم لزج والتقيء.

ونظرا لخطورة هذا المرض، فإن علاجه يتطلب استدعاء الطبيب لمعاينة الطفل وتغذيتة تغذية جيدة، ويجب تطعيم الأطفال ضد الشاهوق للوقاية منه.

جدري الماء: مرض ينتقل بالعدوى بين الأطفال

ينتقل مرض جدري الماء بالعدوى ويظهر بعد أسبوعين أو ثلاثة من اختلاط طفل سليم بآخر مصاب، وتكون أعراض جدري الماء على شكل حمى، نقط حمراء على الجسم تنتقل بعد ذلك إلى اليدين والوجه وحكة شديدة. ويساعد تحميم الطفل المصاب يوميا بالماء الساخن والصابون ودهن الجسم بمرهم مضاد على علاج جدري الماء.

التهاب السحايا: مرض خطير لأنه يصيب الدماغ

التهاب السحايا هو من أخطر الأمراض كونه يصيب الدماغ، ويحدث عند الأطفال أكثر من غيرهم، قد ينشأ من مضاعفات الإصابة بأمراض مثل الحصبة، النكاف، التهاب الأذن.

وأكثر أعراضه وضوحا، ارتفاع في درجة الحرارة، صداع وتصلب في الرقبة والظهر، لذا لا يتمكن الطفل من وضع رأسه بين ركبتيه ويميل للنوم، ويفقد وعيه ويتعرض لنوبات وهزات غريبة. ولمنع الإصابة بالتهاب السحايا الناشىء عن الإصابة بالسل، فيمكن أن تكون بتطعيم الأطفال بطعم مضاد للسل عند الولادة.

أما علاج هذا المرض فيكون بمراجعة الطبيب وطلب المساعدة منه بسرعة، لتخفيض درجة الحرارة بالكمادات المبللة.

مرض شلل الأطفال: يصيب الجهاز العصبي

مرض شلل الأطفال يسببه فيروس معين يهاجم الجهاز العصبي، و قد يتسبب في إحداث شلل دائم في العضلات، ويمكن أن تحدث الوفاة إذا قام هذا الفيروس بمهاجمة عضلات الصدر، وهناك تطعيمات روتينية للحماية من هذا المرض ولإنهاء حالات الإصابة به.

النكاف: نتيجة عدوى فيروسية

النكاف يسببه عدوى فيروس ما، وينتشر عن طريق السعال العادي أو العطس وما إلى ذلك، والعدوى منه قد تسبب الصمم، وعند الأولاد تسبب التواء في الخصيتين الذي قد يؤدي إلى العقم، وعند الفتيات التواء في المبايض. وقد يكون سبب الإصابة بالنكاف هو مرض التهاب السحايا الفيروسي من قبل أخذ التطعيم اللازم.



509 Views