انواع مرض السكري

كتابة إسلام منير - تاريخ الكتابة: 1 أغسطس, 2018 11:58 - آخر تحديث : 14 يوليو, 2021 7:29
انواع مرض السكري


انواع مرض السكري وماهى اهم العوامل المؤدية الى هذا المرض وكيفية الوقاية منه في هذه السطور التالية.

مرض السكر

مرض السكر هو ارتفاع نسبة السكر الجلوكوز في الدم، وذلك بسبب قلة كمية هرمون الإنسولين في الدم، أو انعدام هذا الهرمون من الدم، ويقل هذا الهرمون أو ينعدم بسبب إصابة غدة البنكرياس ببعض المشاكل، حيث إن هذه الغدة هي المسؤولة الوحيدة عن إنتاج هذا الهرمون، ومرض السكر من الأمراض المنتشرة بشكل كبير بين الناس، ويكاد أن يصبح وباءً عالمياً، ولمرض السكري عدد من الأنواع وأيضاً مجموعة من الأعراض.

أنواع مرض السكر

سكري ذاتي المناعة
مرض السكري ذاتي المناعة Autoimmune disease، أي أن جهاز المناعة يقوم بمهاجمة وتدمير خلايا بيتا الموجودة في غدة البنكرياس، وهذه الخلايا مسؤولة عن إنتاج هرمون الإنسولين في الجسم، وتجدر الإشارة إلى أن أبحاث العلماء لم تستطع حتى الآن معرفة السبب الحقيقي لمهاجمة الجهاز المناعي لخلايا البنكرياس، ولكنهم يُرجعون السبب لبعض العوامل مثل العوامل البيئة والوارثية، أو بسبب تعرض الجهاز المناعي لبعض أنواع الفيروسات.
وبهذا النوع من السكري يفقد البنكرياس قدرته على إنتاج الإنسولين بالكميات المطلوبة في الجسم، أو أنه يفقد قدرته في إنتاج الإنسولين بشكل نهائي، والمصاب بسكري ذاتي المناعي يفرض عليه تعاطي كمية من الإنسولين بشكل يومي ولمدى الحياة، وهذا النوع من السكري يصيب الجميع وبجميع الفئات العمرية.
وأعراض هذا النوع من السكري في أغلب الأحيان تظهر بشكل سريع، وتتمثل أعراضه بالعطش الشديد، والتبول بشكل كثير ومستمر، ونقصان الوزن بلا سبب واضح، وجفاف وشعور بالجوع بشكل مستمر، وأيضاً عدم وضوح الرؤية، ومن الممكن أن يفقد المصاب وعيه، وبالتالي يدخل في غيبوبة، وقد يودي هذا النوع من السكري بحياة المريض.
سكري مقاومة الإنسولين
هذا النوع من السكري يصيب الناس بشكل كبير، وهذا النوع من السكري يصيب الأفراد نتيجة عدم قدرة خلايا جسمهم على الاستجابة لهرمون الإنسولين، فغدة البنكرياس في هذه الحالة تفرز الكميات المطلوبة من هرمون الإنسولين، ولكن ولأسباب مبهمة لا تستطيع خلايا الجيم التجاوب مع هذا الهرمون، ولكن ومع مرور الوقت يقل إنتاج البنكرياس لهذا الهرمون وبالتالي يتراكم السكر في الدم، فيفقد الجسم استخدامه لمصدر الطاقة وهو الجلوكوز بالشكل المطلوب، وبالتالي يصبح هذا السكر مشابهاً لسكر المناعة الذاتية. وتعودُ أسباب هذا النوع من السكري إلى عوامل وراثية، أو الإصابة بالسمنة المفرطة، وكذلك التقدم في العمر، التاريخ المرضي للعائلي والشخصي، وأيضاً الخمول والكسل يؤديان إلى هذا المرض.
وأعراض هذا النوع من السكري تتطور وتظهر بشكل تدريجي، وتتجلى الأعراض بالغثيان والتعب، والعطش بشكل كبير، وأيضاً التبول بشكل متكرر ومستمر، وشفاء الجروح بشكل بطيء جداً، تناقص في الوزن، عدم وضوح وتشوش في الرؤيا.

سكري الحمل

وهذا النوع من السكري يصيب الحوامل فقط، وهذا المرض ينتشر بشكل كبير بين النساء اللواتي يحملنَ في تاريخ عائلتهن الطبي حالات مصابة بهذا النوع من السكري، وهذا النوع يرفع من نسبة إصابة النساء بسكري من نوع آخر بعد الولادة.

أنواع مرض السكري

1- السكري من النوع الأول (Diabetes type 1) (أو: السكري النمط الأول / السكري لدى الأطفال/ السكري لدى اليافعين – Juvenile Diabetes)
هو مرض يقوم الجهاز المناعي خلاله بإتلاف خلايا بيتا في البنكرياس، لأسباب غير معروفة ولم يتم تحديدها، حتى الآن.
عند الأولاد، تجري عملية الإتلاف هذه بسرعة وتستمر من بضعة أسابيع حتى بضع سنين. أما عند البالغين، فقد تستمر سنوات عديدة. العديد من الأشخاص الذين يصابون بمرض السكري من النوع الأول (Diabetes type 1) في سن متقدم، يتم تشخيص حالتهم، خطأ، بأنها مرض السكري من النوع الثاني (Diabetes type 2).
2- السكري من النوع الثاني (Diabetes type 2) (أو: سكري النمط الثاني/ سكري البالغين)
هو مرض يتم خلاله تدمير وإتلاف خلايا بيتا في البنكرياس لأسباب وراثية، على الأرجح، مدعومة بعوامل خارجية. هذه العملية بطيئة جدا وتستمر عشرات السنين.
إن احتمال إصابة شخص يتمتع بوزن صحّي وبلياقة بدنية جيدة بمرض السكري ضئيل، حتى وإن كان لديه هبوط في إفراز الإنسولين. أما احتمال إصابة شخص سمين لا يمارس نشاطا بدنيا بمرض السكري فهو احتمال كبير، نظرا لكونه أكثر عرضة للإصابة بـ “مقاومة الإنسولين” (Insulin resistance) وبالتالي بمرض السكري.
تشير الإحصائيات إلى إن عدد المصابين بمرض السكري النمط الثاني في العالم، سجل ارتفاعا كبيرا جدا خلال العقود الأخيرة، إذ وصل إلى نحو 150 مليون إنسان، ومن المتوقع أن يرتفع إلى 330 مليون مصاب بمرض السكري، حتى العام 2025.

من الأسباب الرئيسية لهذا الارتفاع الحاد بالاصابات بمرض السكري:

السمنة
قلة النشاط البدني
التغيرات في أنواع الأطعمة: فالأغذية الشائعة اليوم تشمل المأكولات الجاهزة تسبب السكري، كونها غنية بالدهنيات والسكريات التي يتم امتصاصها في الدم بسهولة، مما يؤدي إلى ازدياد “مقاومة الإنسولين”.
قد تؤدي الإصابة بمرض السكري إلى:
ارتفاع تدريجي في ضغط الدم
اضطرابات مميزة في دهنيات الدم، وخاصة ارتفاع ثلاثي الغليسريد (Triglyceride)
انخفاض البروتين الشحمي رفيع الكثافة (الكولسترول الجيد – HDL).
يصاب مرضى السكري إجمالا بأضرار مميزة: في الكليتين، في شبكيتيّ العينين (Retina) وفي الجهاز العصبيّ.

أعراض مرض السكري

تختلف اعراض مرض السكر تبعا لنوع السكري.
أحيانا، قد لا يشعر الأشخاص المصابون بـ “مقدمات” السكري (Prediabetes) أو بالسكري الحملي (Pregnancy diabetes)، بأية اعراض إطلاقا. أو قد يشعرون ببعض من أعراض السكري النمط الأول والسكري النمط الثاني أو بجميع الأعراض سوية.

من اعراض مرض السكري:

العطش
التبول كثيرا، في أوقات متقاربة
الجوع الشديد جدا
انخفاض الوزن لأسباب غير واضحة وغير معروفة
التعب
تشوش الرؤية
شفاء (التئام) الجروح ببطء
تلوثات (عدوى) متواترة، في: اللثة، الجلد، المهبل أو في المثانة البولية.
مرض السكري من النوع 1 قد يصيب الإنسان في أية مرحلة من العمر، لكنه يظهر، في الغالب، في سن الطفولة أو في سن المراهقة.
أما مرض السكري من النوع 2، فهو الأكثر شيوعا، يمكن أن يظهر في أي سن ويمكن الوقاية منه وتجنبه، غالبا.



554 Views