بخاخ ترطيب الوجه

كتابة هديل العتيبي - تاريخ الكتابة: 7 يونيو, 2021 1:25
بخاخ ترطيب الوجه


بخاخ ترطيب الوجه نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا نذكر لكم وصفات مختلفةو وسهلة لترطيب الوجه في المنزل بسهولة ونشير لعادات خاطئة تدمر البشرة.

بخاخ ترطيب الوجه

هل تودين الحصول على بشرة صحيّة نضرة خالية من العيوب في وقت قياسي؟ فقط ضغطة واحدة على سپراي تشعرك بانتعاش بشرتك، لا يوجد أسهل من هذه الطريقة السريعة والآمنة، حيث ان مكوناتها طبيعيّة من صنع يديك، كل ما عليكِ هو قراءة الوصفات التالية:
البابونج:
على غرار الشاي الأخضر، قومي بنقع ملعقتين صغيرتين من البابونج في ربع كوب ماء ساخن وغير مغلي، وانتظري ساعتين حتى يكتسب الماء لوناً غامقاً ثم قومي بتصفية الخليط، وضعي الماء في زجاجة بخاخ رذاذ صغيرة، وأضيفي اليها نصف ملعقة من ماء الورد، وامزجيهما جيّداً وضعيه في الثلاجة ثم على تسريحتك لاستخدامه كلما تذكرين، فللبابونج دور فعال في تلطيف البشرة وترطيبها وتفتيحها، ومعالجة مشاكلها، والوقاية من إصابة البشرة الحساسة بالالتهابات والأمراض الجلديّة كالإكزيما.
الجليسرين وزيت الورد:
أضيفي ٦ قطرات من زيت الجلسرين، وقطرتين من زيت الورد المركّز إلى نصف كوب من الماء المقطّر، وضعيهما في زجاجة بخاخ رذاذ، وضعيها على تسريحتك لترطيب بشرتك بهذا المزيج الذي يجد رائعاً لتمهيد البشرة قبل وضع الماكياج أيضاً.
خيار والنعناع:
لا يوجد أفضل من الخيار لترطيب البشرة وإعادة الرونق والحيويّة والنضارة اليها، لذلك نقدّم لكِ هذا الخليط المميّز من رذاذ الخيار والنعناع المنعش، قومي بنقع أوراق النعناع في ربع كوب من الماء الساخن وغير المغلي حتى لا تفقدين فوائد النعناع، وقومي بتغطية الخليط للمحافظة على الزيوت الطيارة، وبعد ساعتين قومي بتصفية ماء النعناع وأضيفي عصير الخيار بنفس المقدار اليه وضعيهما في زجاجة بخاخ رذاذ، وامزجيهما جيداً وضعيهما في الثلاجة، استخدمي المزيج وقتما شئتِ على بشرتك لترطيبها وإنعاشها.
الشاي الأخضر وزيت اللوز الحلو:
ضعي ملعقتين صغيرتين من الشاي الأخضر المجفف في كوب شفاف، واسكبي ربع كوب من الماء الساخن عليهم واتركي المزيج لمدّة ساعتين حتى يصبح لونه غامقاً، قومي بتصفيته ووضع الماء في زجاجة بخاخ رذاذ، وإضافة قطرات من زيت اللوز الحلو إليه، وامزجيهما جيّداً، هذه الوصفة تعمل على ترطيب الوجه وتطهيره من الشوائب العالقة على مسام البشرة.

ترطيب الوجه بوصفات منزلية

يمكنك ترطيب وجهك باستخدام الوصفات المنزلية التالية:
مرطب العسل
يعد العسل واحد من أفضل مرطبات الوجه الغنية بمضادات الأكسدة ومضادات الميكروبات، بالإضافة لاحتوائه على الفيتامينات والمعادن الهامة التي تعزز صحة البشرة.
طريقة الاستخدام
-وزع العسل على الوجه وكافة أنحاء الجسم أيضًا.
-اتركه مدة 10 دقائق تقريبًا قبل غسله.
مرطب الزبادي
من المعروف أن الزبادي يحتوي على مضادات أكسدة ومضادات الالتهاب التي تساعد في الحفاظ على صحة الوجه، كما يحتوي على المعادن الأساسية التي تعمل على ترطيب الوجه وتخليصه من البكتيريا والجراثيم التي تسبب جفافه.
طريقة الاستخدام
-ضع قليلًا من الزبادي على الوجه.
-استمر في تدليكه، ثم اتركه لمدة 10 دقائق قبل الاستحمام.
مرطب زيت جوز الهند
يستخدم هذا النوع من الزيت عادة في علاج جفاف البشرة وزيادة ترطيب الوجه، حيث يحتوي على مستوى عالي من الأحماض الدهنية المخصصة للترطيب.
طريقة الاستخدام
-قم بوضع طبقة من زيت جوز الهند الدافئ على الوجه قبل النوم.
-اغسله في الصباح.
مرطب زيت الزيتون
يحتوي زيت الزيتون على العديد من مضادات الأكسدة والأحماض الدهنية الصحية والمفيدة لبشرتك، يساعد استخدامه في ترطيب الوجه وتجنب إصابة البشرة بالجفاف.
طريقة الاستخدام
-خطوتان بسيطتان تساعدان على ترطيب الوجه:
-ضع طبقة رقيقة من زيت الزيتون.
-ضع الكريم المرطب الخاص بك فوقه.
مرطب الحليب
يمتاز الحليب بخصائصه المضادة للالتهاب، ومساعدته في ترطيب الوجه، وتخليصك من الجفاف والحكة المزعجة التي قد تصيبك في المنطقة، كما أن حمض اللاكتيك (Lactic acid) الموجود في الحليب يساعد في التخلص من خلايا الجلد الميتة وترطيب الوجه.
طريقة الاستخدام
-بإمكانك استخدام الحليب كمرطب عن طريق الخطوات الاتية:
-ضع طبقة رقيقة منه على الوجه لفترة تتراوح بين 5- 7 دقائق.
-تخلص منه عن طريق استخدام قطعة نظيفة من القماش ومبللة بالماء الدافئ.

نصائح لترطيب البشرة

اختاري غسولًا مثاليًا لتنظيف بشرة جسمكِ:
احرصي على اختيار غسول مناسب لجسمكِ، ليمنحكِ أفضل حماية من الجراثيم ويحافظ على ترطيب بشرتكِ في الوقت نفسه، واحرصي على أن تكون درجة حموضته (PH) مناسبة للبشرة ونضارتها، ليضفي على بشرتكِ ترطيبًا يدوم لأطول فترة ممكنة ولا تنسي التقليل من التعرض للمياه الساخنة والكلور، حتى لا تُصاب بشرتكِ بالجفاف أو الالتهابات، ولكي تتجنبي تأثير الكلور عليها، يمكنكِ تركيب فلتر فوق فوهة الدش لفلترة الماء قبل ملامسته للجلد، واختاري درجة الحرارة المناسبة لبشرتكِ.
رطبي بشرتكِ بشكل دوري:
بشرتكِ مثل بقية أجزاء جسمكِ بحاجة إلى التغذية والترطيب للحفاظ على صحتها وتزويدها بالفيتامينات الضرورية، لذا فعليك ترطيب بشرة جسمكِ بعد تنظيفها خاصة اليدين والقدمين والوجه وذلك باستخدام الكريمات المرطبة أو أنواع جيدة من اللوشن، ويفضل الأنواع المكونة من زيوت طبيعية لترطيبها. يمكنك زيادة مرات ترطيبها إذا كانت بشرتك جافة أو حسب طبيعة الفصول المناخية.
اتبعي نظامًا غذائيًا متوازنًا:
تناولي الكثير من الفواكه والخضراوات والمكسرات غير المحمصة وغير المملحة، وتجنبي الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات أو قللي منها على الأقل، وتناولي ما لا يقل عن 8 أكواب من المياه يوميًّا أي ما يوازي لترين من الماء، لتحافظي على رطوبة بشرتكِ ونضارتها
استخدمي الكريمات الواقية من الشمس (صن بلوك):
فالتعرض المباشر لأشعة الشمس يسبب الالتهابات والاسمرار والكلف ومشكلات عديدة، لذا استخدام الكريم الواقي من الشمس المناسب لنوع بشرتكِ بشكل دائم يحمي بشرتكِ من أضرار الشمس، وعليكِ إعادة استخدامه كل ساعتين لضمان فاعليته، إذ وجد أن الأشخاص الذين يستخدمون أحد الكريمات الواقية من الشمس “SPF 15” أو بمعامل أعلى كل مرة يتعرضون فيها للشمس، تظهر بشرتهم شابة بشكل ملحوظ، فإذا كنتِ تخططين لقضاء وقت طويل في الشمس، استخدمي كريمًا واقيًا من الشمس “SPF 30” أو بمعامل أعلى.

عادات سيئة يمكن أن تضر البشرة

المكياج
إن المكياج من أشد أعداء البشرة, فعلى الرغم من انه يستخدم لإظهارها بأجمل صورة, إلا أنه يقوم بإتلافها, و ذلك لاحتوائه على العديد من المركبات الكيميائية التي تعمل على إزالة الزيوت الطبيعية من البشرة أو نقل الأمراض و الأوبئة لها, و لكن لا محالة من استخدام المكياج في هذه الأيام, و لذلك يتوجب على جميع الفتيات إزالة المكياج بأسرع وقت ممكن بعد الانتهاء منه.
العلكة
من الغريب أن تعتبر العلكة من العادات التي يمكن أن تسبب التلف للبشرة, في الواقع ليس مادة العلكة هي التي يمكنها إيذاء البشرة, بل إنها الحركة المتكررة التي يقوم بها المرء عند مضغ العلكة, فبعد فترة من الزمن يمكن أن يظهر بعض الخطوط الغير مرغوب بها في البشرة على جوانب الفم.
الوسائد
يمكن أن يعتقد الجميع بأن الوسائد المستخدمة للنوم نظيفة و ذلك بالحكم على مظهرها, في الواقع إن بشرة الإنسان تتجدد باستمرار, و بالتالي عندما ينام المرء يمكن لخلايا البشرة الميتة أن تسقط على الوسائد, و مع مرور الزمن يمكن أن تتجمع هذه الخلايا و تلتصق بالبشرة من جديد فتسبب الانسداد بالمسامات, و بالتالي يتوجب على المرء تنظيف هذه الوسائد لكي تتمكن البشرة من التنفس.
الحمام الساخن
لفترة طويلة ليس هناك شعور أروع من الاستحمام في الصباح وبالماء الساخن, و لكن إن تعرض البشرة للمياه الساخنة لفترة طويلة يمكنها أن تتسبب بجفاف البشرة, و ذلك لكونها تزيل جميع الزيوت الطبيعية من البشرة, و إن هذا الجفاف الناتج عن اختفاء الزيوت قد ينتج عنه بعض التجاعيد.



483 Views