بدائل النشويات

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 13 أبريل, 2021 7:39 - آخر تحديث : 3 فبراير, 2023 4:49
بدائل النشويات


بدائل النشويات نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نتعرف على أهم فوائد النشويات للصحة العامة ونشير إلى الأضرار إن وجد.

بدائل النشويات

بدائل النسويبات متعددة وهي على النحو التالي:
البرغل
البرغل من البدائل المميزة للأرز الأبيض،الذي يعد من النشويات حيث إنه يحتوي على الألياف التي تحمي الجهاز الهضمي، مما يسهل الهضم ويقي من الإصابة بالإمساك ويساعد البرغل على امتلاء المعدة وزيادة الشعور بالشبع، ما يسهم في إنقاص الوزن بالإضافة إلى أنه يقلل من السعرات الحرارية التي توجد داخل الجسم.
البيض
بياض البيض هو الأكثر غنىً بالبروتينات، ولكنْ لا يجب تناول أكثر من 3 بيضات أسبوعيّاً، في حال كانت نسبة الكولّيسترول لديك مرتفعة.
الأسماك:
تناولي قطعة سمك يوميّاً، من الأفضل أن يتمّ طهيها على البخار أو في المايكرويف، من دون إضافة دهون إليها.
منتجات الألبان
الزبادي، على أن تختاريه خالي الدسم، أو الجبن الأبيض بنسبة 20 % من الدسم، وهي كلّها منتجات غنيّة بالكالسيوم والبروتينات.
حبوب الصويا
غنيّة بالحديد والبروتينات، تُطهى بنفس طريقة العدس (100 غ من حبوب الصويا تمدّ الجسم بـ40 غ من البروتينات).
حبوب الكينوا
حبوب الكينوا مميزة بالألياف التي لها دور في تحسين عمل الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى تحسين عملية الهضم، ما يقي من الإمساك، وتعد بديلا جيدا للأرز الأبيض وتسهم حبوب الكينوا في الحفاظ على صحة القلب والتقليل من نسبة الكوليسترول الضار بالدم، مما يقي من النوبات القلبية والجلطات.

أنواع النشويات

اعتمادًا على الهضم في الجسم تُقسم النشويات إلى مقاومة وغير مقاومة، فغير المقاومة هي تلك التي تُهضم وتُفكك إلى سكاكر أحادية يستطيع الجسم امتصاصها، أما المقاومة فهي التي لم تُهضم وتُقسم إلى 4 أنواع:

النوع الأول:
يبقى هذا النوع عالقًا في جدران الخلايا الليفية للأطعمة التي يتناولها الشخص، حيث لا يمكن للشخص هضم الألياف أو النشا نفسه، ويوجد بشكل وفير في البقوليات والبذور والعديد من الحبوب.
النوع الثاني:
أكثر شيوعًا في بعض الأطعمة النيئة، وله هيكل محدد يجعل من الصعب هضمه، فعلى سبيل المثال يحتوي الموز غير الناضج قليلاً على كمية أكبر منه مقارنة مع الموز الناضج تمامًا.
النوع الثالث:
وهو مقاوم بشكل كبير، ويتشكل أثناء عملية التسخين ثم تبريد الأطعمة النشوية، وعلى سبيل المثال ترك الأرز أو البطاطا لتبرد بعد طهيها سيحول بعض النشاء إلى نشاء عالي المقاومة.
النوع الرابع:
يتم معالجته وتعديله من أنواع النشاء الأخرى، وهو صنعي بشكل كامل. النوع الخامس: يرتبط هذا النشاء بنوع من الدهون، مما يغير هيكله ويجعله أكثر مقاومة للهضم.

فوائد النشويات الصحية

تحسين صحة الجهاز الهضمي والقولون:
عندما يتم تناول نشوياتِ المقاومة وتمر عبر الجهاز الهضمي لتصل إلى القولون، تقوم البكتيريا الجيدة بتحويل النشويات المقاومة إلى أحماض دهنيّةٍ ذات سلاسل قصيرة ومختلفة مثل الحمض الدهني الذي يسمى بُوتيرات، وهو يعد مكون مهمٌ لخلايا القولون، حيث إنه يقلل من خطر الإصابة بالتهاب القولون ويساعد في حماية الجهاز الهضمي من العديد من المشاكل الصحيّة مثل التهاب القولون التقرحى والإمساك والإسهال ومرض كرون.
تحسين حساسية الإنسولين:
إن تناول النشوياتِ المقاومة يساعد بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية الإنسولين، وهذا بدوره يؤدي إلى العديد من الفوائد لأن انخفاض حساسية الإنسولين قد يلعب دورًا مهمهًا في التقليل من خطر الإصابة بالسمنة ومرض السكري وأمراض القلب.
يساعد على الشعور بالامتلاء:
قد يساعد تناول نشوياتِ المقاومة على الشعور بالشبع والامتلاء، حيث إنه أجريت دراسة في عام 2017 على مجموعة من الأشخاص الأصحاء ولكنهم يعانون من السمنة، واستمرت الدراسة حوالي 6 أسابيع، وأظهرت الدراسة أن تناول 30 غرام من نشويات المقاومة يوميًا، قد ساعد في التقليل من الهرمونات التي تسبب الجوع.

أضرار النشويات

زيادة الوزن
تتكون النشويات من سلسلة طويلة من جزيئات الجلوكوز التي ترتبط مع بعضها البعض، لذا فإنه أثناء عملية الهضم تفكك الإنزيمات هذه السلسلة إلى عدد من جزيئات الجلوكوز التي يتم امتصاصها إلى مجرى الدم بحيث يستفاد من بعض منها في تزويد الجسم بالطاقة، والبعض الآخر يتم تخزينه في الكبد أو العضلات على شكل مركب الجلايكوجين، أما الفائض عن ذلك فيقوم الجسم بتحويله إلى دهون تسبب زيادة الوزن.
التأثير في ضبط مستويات السكر في الدم
هناك عدد من الحالات التي يكون فيها ضبط مستويات السكر في الدم في غاية الأهمية، وذلك لدى الإصابة بمرض السكري وبتكيس المبايض على سبيل المثال، زيادة تناول النشويات في تلك الحالات قد يؤدي إلى تفاقمها، فعلى سبيل المثال يحتوي كوبين من الأرز المطبوخ على 90 غرام من الكربوهيدرات التي تتحول بعد هضمها إلى ما يعادل 22 ملعقة صغيرة من السكر الأمر الذي يعني أنه حتى الكربوهيدرات المعقدة تتحول في النهاية إلى سكريات من شأنها رفع مستويات السكر في الدم.
التسبب في الشعور بالنفخة
من أضرار النشويات أنها قد تسبب الشعور بالنفخة لدى الإكثار من تناولها، ويبرز هذا الضرر لدى تناول الأطعمة النشوية المقلية التي من أمثلتها رقائق الشيبس والبطاطا المقلية ورقائق التورتيلا، ويعود السبب في ذلك لأن النشويات تدرج ضمن الكربوهيدرات التي ترتبط بجزيئات الماء عند تخزينها في الجسم الأمر الذي يسبب الإصابة بالنفخة.
الشعور بالتعب
تتضمن عملية تصنيع النشويات المعدلة إزالة معظم محتواها من الألياف كما هو الحال لدى تصنيع الخبز الأبيض، هذا الأمر يسبب أن تناول تلك النشويات يزود الجسم بالطاقة بشكل سريع يقابله استنزاف سريع كذلك لها مما يسبب الشعور بالتعب.



479 Views