تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر

كتابة سالي - تاريخ الكتابة: 28 مارس, 2024 12:22
تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر


اليكم تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر كما سنتعرف هل يجوز تأخير الزكاة إلى رمضان وايضا أضرار عدم دفع الزكاة كل ذلك في هذه السطور التالية.

تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر

<yoastmark class=

استثنى العلماء بعض الحالات التي يجوز فيها التأخير، مثل غياب المال أو نحو ذلك، وأو خوف المزكي الضرر على نفسه أو مال له، فحينئذ لا حرج عليه تأخير الزكاة حتى يتيسر له إخراجها وليس عليه إثم في التأخير، وذلك لأن الله لا يكلف نفسا إلا وسعها، ولقوله تعالى: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ {التغابن:16}

قال الإمام النووي في شرح المهذب: (الزكاة عندنا يجب إخراجها على الفور. فإذا وجبت وتمكن من إخراجها لم يجز تأخيرها. وإن لم يتمكن فله التأخير إلى التمكُّن. فإن أخر بعد التمكن عصى وصار ضامنا).

وقال في المغني: فأما إذا كانت عليه مضرة في تعجيل الإخراج مثل من يحول حوله قبل مجيء الساعي ويخشى إن أخرجها بنفسه أخذها الساعي منه مرة أخرى فله تأخيرها نص عليه أحمد وكذلك إن خشي في إخراجها ضررا في نفسه أو مال له سواها فله تأخيرها لقول النبي صلى الله عليه وسلم: [لا ضرر ولا ضرار] ولأنه إذا جاز تأخير دين الآدمي لذلك فتأخير الزكاة أولى.

فصار التأخير يجوز في الحالات الآتية:

  1. عند تعذر الإخراج.
  2. وعند حصول الضرر عليه بالإخراج.
  3. عند وجود حاجة، أو مصلحة في التأخير.

كفارة تأخير زكاة المال

كفارة تأخير زكاة المال
كفارة تأخير زكاة المال

أجاب على هذا السؤال الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، موضحًا أن النصاب هو قيمة معينة حين يصلها المال يكون قد حقق شرطًا من شروط وجوب الزكاة، فإن وصلت أموال السائل إلى حد النصاب فيخرج عنها الزكاة، وقيمة النصاب 85 جرام ذهب عيار 21، أما المصطلح الآخر، يقول ممدوح، فهو الحول، أي يظل في حيز هذا القدر من المال في مدة سنة هجرية كاملة، فقط تحقق بذلك شرطي الزكاة.

وأوضح ممدوح أن من بلغ ماله النصاب وحال عليه الحول ولم يخرج الزكاة، فيجب عليه إخراج الزكاة على السنة الفائتة إن كان قد مر حول واحد، ولكن إن كان قد فاتت سنة أخرى ولم يخرج فيها الزكاة فيجب في هذا الحال قضاء الزكاة والتوبة الاستغفار لأن هذا ذنب إذا كان متعمدًا لا ناسيًا أو ساهيًا، “المتعمد فعليه التوبة والقضاء معًا”.

حكم تأخير زكاة الذهب

حكم تأخير زكاة الذهب
حكم تأخير زكاة الذهب

جاء في فتاوى الشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله: تأخير الزكاة ـ سواء زكاة الذهب أو غيره ـ لا يجوز، إلا إذا لم يجد الإنسان أهلاً للزكاة، وأخرها ليتحرى من يرى أنه أهل، فهذا لا بأس به.

هل زكاة الذهب لها وقت محدد؟

هل زكاة الذهب لها وقت محدد؟
هل زكاة الذهب لها وقت محدد؟

وقد ذكر المذهب الحنفي في حكم إخراج زكاة الذهب، أن المُزكي يمكنه دفع زكاته أول الحول أو أوسطه أو آخره، والأوجب في أول الحول لما له من أثم في تأخيره، إلّا إذا وجد سبباً للتأخير كأن يكون المحتاج غير موجود.



5 Views