تعبير عن حب الوطن بالعناصر

كتابة امتنان العلي - تاريخ الكتابة: 7 يوليو, 2021 2:03
تعبير عن حب الوطن بالعناصر


تعبير عن حب الوطن بالعناصر مقدمة عن الوطن أهمية حب الوطن كيفية حب الوطن استشهاد عن حب الوطن خاتمة عن الوطن تجدونهم من خلال مقالنا هذا.

تعبير عن حب الوطن بالعناصر

العناصر
١-مقدمة عن الوطن
٢-أهمية حب الوطن
٣-كيفية حب الوطن
٤-استشهاد عن حب الوطن
٥-خاتمة عن الوطن

مقدمة عن الوطن

الوطن هو الحياة هو الأم لكل فرد يعيش على أرضه ونعلم جيدا دور الأم تجاه أبنائها في محاولة الحفاظ عليهم، فالوطن هو من تربينا على أرضه ولعبنا في ترابه وشربنا من مائه وتعلمنا في مدارسه، فالوطن أغلى وأكبر مقتنيات الإنسان وجدنا كيف ودع الرسول صلى الله عليه وسلم وطنه عندما أجبر على الخروج منه وقال الله في كتابه سبحانه وتعالى أن أعظم أمر على المرء خروجه من وطنه في قوله ( ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم أو اخرجوا من دياركم ما فعلوه إلا قليل منهم ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا ) لذلك فواجبنا تجاه الوطن هو المحافظة عليه تجاه كل من يطمع به والمحافظة عليه من عبثا واهملنا.

أهمية حب الوطن

١-ينشر المحبة والمودة والتعاون بين أبناء الوطن الواحد من أجل تجاوز العقبات والمشاكل التي قد تواجههم. يُحرّك جميع فئات المجتمع وتجعله قضيته الأولى وتشغل تفكيره، مثل أن يشحذ الشاعر والكاتب قلمه ضد المستعمرين.
٢-يؤثر حب الوطن في مدى الانتماء إليه؛ فعندما ينتمي الإنسان لوطنه فإنّه يُدافع عنه ويسعى لتطويره، وتحقيق مصالحه والصبر والتحمّل من أجله.
٣-يجمع المواطنين تحت ظل الوطنيّة، وكما أنّ حب الوطن يوجّه مشاعر المواطنين نحو نفس الهدف والقيم، وعندما تزاد الوطنيّة يقوى البلد.
٤- يجمع الجهود جميعًا لتحقيق مصالحه، ويعمل على التقاء عدة أفراد تحت هدف مشترك، فلا يستطيع الأعداء الإفساد بين المواطنين.
٥-يجعل الشعب أقوى وأكثر إخلاصًا له في أي موقع يشغله المواطن من أجل مصلحة الوطن الحبيب. يجعل الإنسان صلبًا قويًا عند مواجهة الأعداء فلا يهرب، بل يتخلّى عن روحه لأجل الوطن ويشعر بالإهانة إذا سلب منه أو لم يستطع حمايته، لأنّه أصبح جزءًا من كيانه.

كيفية حب الوطن

١-يجب المحافظة على ممتلكات الوطن ومقدراته والمال العام للوطن، فالتنمية وبناء اقتصاد الأمة لا يقومان إلا على الأموال العامة واقتصاد الأمة يسهم في استقرار أوضاع الناس .
٢-لقد عنى الإسلام بمبدأ من أين لك هذا ؟ عناية فائقة فهو المبدأ الذي يشكل ركيزة أساسية في المحافظة على المال العام وهو مأخوذ من تطبيق الرسول صلى الله عليه وسلم : “لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل : عن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه” وقوله :”لتؤددن الحقوق إلى أهلها حتى يقاد للشاة الجلحاء التي لا قرون لها من الشاة القرناء”.
٣-بالاقتصاد القوي يتحقق التكافل الاجتماعي بين أبناء الوطن الواحد وبسببه تتوفر أسباب القوة ووسائل الدفاع عن الوطن .
والمحافظة على المال العام هو حفاظ على قوة الأمة التي أمر الله عز وجل بإعدادها فقال وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ) والقوة هنا تشمل مجالات كثيرة وعلى رأسها قوة الاقتصاد المتمثل بالمال العام الذي ترصده الأمة لتحقيق أهدافها .
٤-فالمجتمع الذي يصان فيه المال العام والمرافق العامة مجتمع قوي , والمجتمع الذي يستهين بذلك مجتمع ضعيف , فالمحافظة على الأموال العامة مظهر من مظاهر الانتماء للأوطان , فلما كان المال عصب الأمة كان لزاما على المجتمع إن يتكاتف لصيانته والمحافظة عليه وتقويته .
٥-لقد حرم الإسلام مد اليد إلى المال العام والأخذ منه بغير حق , فهو حرام لأنه حق الجميع , والاعتداء عليه سواء بالتخريب أو السرقة , اعتداء على حقوق جميع أفراد الشعب .
٦-ومن يفعل ذلك فهو خائن لله ورسوله قال الله تعالى : “يا أيها الذين امنوا لا تخونوا الله ورسوله وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون”

استشهاد عن حب الوطن

١-ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم كما في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها وارضاها أنه كان يرقي مرضاه قائلاً: (باسم الله تربة أرضنا بريقه بعضنا يشفي سقيمنا بإذن ربنا).
٢-وفي رواية عبد الرزاق والطبراني والحاكم من طريق معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا مَلَكتم القِبط فأحسنوا إليهم ، فإن لهم ذمة ورحما . قال معمر : قلت للزهري : يعني أم إبراهيم ابن النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قال : لا ، بل أم إسماعيل
٣-النبي صلى الله عليه وسلم حين خرج من مكة قال “والله إنك لخير أرض الله , وأحب أرض الله إلى الله ولولا أني أخرجت منك ما خرجت ”
روى الإمام مسلم من حديث أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنكم ستفتحون أرضا يُذكر فيها القيراط فاستوصوا بأهلها خيرا ، فإن لهم ذِمَة ورَحَمِا .
٤-وفي رواية للإمام أحمد : إنكم ستفتحون مصر – وهى أرض يُسمى فيها القيراط – فإذا فتحتموها فأحسنوا إلى أهلها ، فإن لهم ذمة ورحما – أو قال – : ذِمّة وصِهْرا .

خاتمة عن الوطن

الوطن هو الشيء الوحيد الذي نقدم علي الدفاع عنه بكل ما أوتينا ونفديه بأرواحنا ولا نتأخر ولا نتقهقر ولا نستطيع أن نري أي من أعداء الأمة والوطن به ولذلك وبكل فخر أستطيع أن أقول وبأعلى صوتي أنني سأظل أدافع عن وطني مهما طال بي العمر وذلك لأن حبه يجري بدمي وبكياني وكم أنا فخوراً بأنها وطني وبأني ولدت وعشت علي أراضيها و أتمنى أن تظل بلادي مرفوعة الرأس شامخة بالسماء فأنا أحب وطني.



384 Views