سلبيات استخدام الجوال

كتابة بدرية القحطاني - تاريخ الكتابة: 13 يونيو, 2022 5:44
سلبيات استخدام الجوال


سلبيات استخدام الجوال نتحدث عنه من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات المميزة مثل فوائد الجوال ومخترع الهاتف المحمول ثم الختام مبدأ عمل الهاتف الجوال تابعوا السطور القادمة.

سلبيات استخدام الجوال

-المشكلات الصحية
يتسبّب الجوال في حدوث بعض الأضرار الصحية للأشخاص، حيث صرّحت مُنظمة الصحة العالمية في عام 2011م أنّ الترددات اللاسلكية الناتجة عن الجوال يُمكن أن تتسبّب بخطر الإصابة بإحدى أنواع سرطان الدماغ، كما يُمكن أن يتسبّب استخدام الجوال في حدوث مشكلات في النوم؛ وذلك من خلال عدم حصول الفرد على قسط كافٍ من النوم ممّا ينتج عنه شعوره بالتعب خلال أوقات النهار، كما يُعدّ الجوال سبباً رئيسياً من أسباب تشتُت انتباه مُستخدميه وخاصة السائقين؛ وهو الأمر الذي يُسبّب حوادث مرورية.
-مشكلات الخصوصية
أدّى انتشار التكنولوجيا إلى جعل الحفاظ على خصوصية المُستخدِم أمراً صعباً؛ حيث يُمكن استخدام الجوال من أجل التقاط الصور ومقاطع الفيديو وإيصالها لعامّة الناس من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، ونتيجة الاعتماد الكبير على الجوال أصبح فقدانها وضياعها أمراً يؤدّي إلى حدوث مشكلات حقيقية بالنسبة للمُستخدِم؛ حيث إنّ هذه الأجهزة أصبحت تحتوي على كلّ ما يخصّ الفرد من معلومات، وصور، وغيرها.
-التكلفة المادية
يُعتبر اقتناء الهواتف الجوالة وخاصةً تلك الحديثة منها أمراً يحتاج لدفع مبلغ مالي ربما لا يقل عن بضع مئات من الدولارات لبعض أنواع منها، حيث إنّ بعضها يصل ثمنه لما يُقارب الألف دولار أمريكي، وعلى الرغم من الأسعار المُرتفعة لبعض هذه الأنواع إلّا أنّ هناك أنواع أخرى يُمكن الحصول عليها مقابل ثمن بسيط؛ لكنّها لن تكون مُتضمّنةً لأحدث الميّزات التي يحتاجها المُستخدِم؛ كالكاميرا ذات جودة عالية مثلاً.
– الحد من التفاعل الاجتماعي
يؤثّر الجوال بشكل سلبي في تفاعل الأشخاص مع بعضهم البعض سواء في البيت، أو المدرسة، أو غيرها، حيث يقضي العديد من الأشخاص أوقاتهم في تصفّح مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات المُراسلة المُتوفرة عبر الجوال؛ الأمر الذي يُحدّ من التفاعل والتواصل المُباشر وجهاً لوجه بين الأشخاص.

فوائد الجوال

للجوال فوائد عدّة في حياة الإنسان، منها:
-معرفة الموقع الجغرافي، تتيح تقنية نظم المعلومات الجغرافية (GPS) المتوفرة على الهواتف الذكية للشخص أن يحصل على معلومات حول موقعه الحالي أو يعرف موقع مكانٍ ما يرغب بالوصول إليه.
– تدوين الملاحظات والتنبيهات، يستطيع الشخص تدوين الملاحظات أو التنبيهات على الهاتف لتذكيره بالقيام بأمرٍ ما في وقت معين.
-حفظ الملفات، تتوفر في الهواتف الذكية إمكانية حفظ الملفات والصور ومقاطع الفيديو، بالإضافة لعدد كبير جداً ومتنوع من التطبيقات، وهذا يُمَكِّن الشخص من الوصول إلى أيٍ من ملفاته بسهولة وسرعة بسبب تواجدها جميعاً في مكان واحد وهو الجوال.
– البقاء على إتصال مع الآخرين، من خلال الجوال يستطيع الشخص التواصل مع أي شخص في أي وقت، حتى أولئك المتواجدون على بعد ملايين الأميال يمكن التواصل معهم بسهولة من خلال الجوال.
-التحكم في الأعمال، يوجد للهواتف الذكية دوراً مهماً في عالم الأعمال، حيث ساعدت رجال الأعمال على التحكم في أعمالهم والإشراف عليها في جميع الأوقات.
– التعلم، تتوفر الكثير من التطبيقات للتعليم ولمساعدة الطلاب في دراساتهم في الهواتف الذكية، ويمكن لكل طالب أن يحصل على التطبيق المناسب لما يدرسه. -الترفيه، واحدة من ميزات الجوال هو وجود الرسوم المتحركة والألعاب ووسائل ترفيهية أخرى عليه، مما يساعد الأبوين في جعل أطفالهما تحت أعينهم دوماً.

مخترع الهاتف المحمول

يعرف الهاتف الجوال، أو الخلوي أو النقال بأنه أداة اتصال لا سلكية تعمل عن طريق شبكة من أبراج البث التي تغطي مساحةً معينة، بحيث تترابط بواسطة الأقمار الصناعية أو خطوط ثابتة، وهو في تطوّر دائم ، حيث أصبح أكثر من مجرد وسيلة للاتصال الصوتي، فأصبح يستخدم لتصفح مواقع الإنترنت، وللتصوير، وتسجيل المواعيد،وقام مارتن كوبر رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي والمؤسس لشركة أريكوم في عام 1992م باختراع الجوال وإجراء أول مكالمة هاتفية من الهاتف الخلوي المحمول في الثالث من نيسان عام 1973م، وكان خلالها يعمل في شركة موتورولا كمدير عام لقسم الاتصالات، حيث كانت أول مكالمة يجريها مارتن من نيويورك لمنافسه بيل لابس، كما أنّ الناس فيها كان باستطاعتهم التحدث مع الآخرين دون التقيد بأسلاك أو التقيد بمكان معين، فقد انتشر الجوال على نطاق واسع في نيويورك في ذلك الوقت، أما وزنه فقد كان يزن في وقتها 850.49 غرام، ففي العشر سنوات اللاحقة لعام 1973م قام مارتن كوبر بعرض الهاتف السوق، حيث عرضته شركة موتورولا للسوق بوزن 453.59 غرام، وكان يدعى باسم داينا تاك في عام 1983م، فقد كان يكلف في ذلك الوقت 3.500 دولاراً، وبعد سبعة سنوات أصبح هناك مليون شخص يمتلكون الجوال في الولايات المتحدة، أما اليوم فهناك الكثير وأعداد كبيرة من الذين يمتلكون الجوالات في العالم ذات الوزن الخفيف.

مبدأ عمل الهاتف الجوال

اعتمد مبدأ عمل الهاتف الجوال على دائرة إرسال واستقبال ترسل إشارات ذبذبة بواسطة محطات إرسال أرضية وفضائية تشبه الإشارات الخاصة بالمذياع، إلا أنّ الشبكات الخاصة بالهاتف مختلفة عن إشارات المذياع، فإشاراتها الذبذبية تمثّل رسم القلب التنازلي والتصاعدي، وهي قوية جداً، ويمكن أن تصل إلى 20 MZ في الثانية الواحدة. يتم الاتصال بواسطة دائرة متكاملة تتكون من المفتاح الرئيسي الخاص بالشركة، ومن الهاتف الشخصي، والبطاقة التي تحتوي على وحدة تخزين، ووحدة معالجة تُخزن بيانات المستخدم فيها، ويتكوّن الهاتف الجوال من دائرة إرسال واستقبال، ووحدة معالجة فرعية ومركزية، إضافةً إلى فلاش لحفظ البيانات، مما سمح لإمكانية كتابة الرسائل القصيرة، والاستفادة من مميزات الهاتف الجوال.



261 Views