طريقة طبخ السلق بالزيت

كتابة هديل العتيبي - تاريخ الكتابة: 5 يونيو, 2021 4:32
طريقة طبخ السلق بالزيت


طريقة طبخ السلق بالزيت نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم وصفات مختلفة باستخدام السلق.

طريقة طبخ السلق بالزيت


المقادير
-6 باقات سلق طازجة
-5 فص ثوم
-2 بصل كبير الحجم
-5 ملاعق زيت زيتون
-ملح حسب الرغبة
-فلفل أسود حسب الرغبة
طريقة التحضير
-نغسل أوراق السلق جيداً و نجففها من الماء .
-نقطعا و نتركها جانباً .
-نقطع البصل و الثوم ال قطع صغيرة .
-نضع الزيت في قدر على النار و نضيف البصل و الثوم و نقلب قليلاً .
-نضيف أوراق السلق و نقلبها قليلاً و نتركها 25 دقيقة على نار هادئة .
-أخيراً نضيف الملح و الفلفل و نقدمها مع عصير الليمون و الأرز بالشعيرية .

حساء السّلق مع العدس الكامل


المكوّنات
-كيلو من أوراق السلق .
– كوب صغير من العدس الحب الكامل.
-بصلة مفرومة فرماً ناعماً. مكعّب من مرقة الدّجاج.
– ستة أكواب من الماء الساخن .
– ملعقة من الملح، والفلفل الأسود، والكمّون.
-ملعقتان من زيت الزّيتون.
طريقة التحضير
-في قدرٍ على النّار ضعي زيت الزّيتون، واتركيه حتّى يسخن قليلاً، ثم أضيفي البصل المفروم وقلّبيه حتى يتحمّر.
قومي بغسل كوب العدس، ثم صفّيه من الماء، أضيفي العدس وقلّبيه قليلاً بالزّيت.
-بطرف سكينٍ حادة تخلّصي من الأضلاع البيضاء في ورق السّلق، ثمّ قومي بغسل الأوراق جيداً عدّة مرّات للتّخلص من الأتربة والشّوائب، وضعيها في مصفاة سلكٍ ناعمةٍ .
-ابدئي بفرم أوراق السّلق بتجميعها إلى حزمٍ وفرمها على لوح التّقطيع لقطعٍ صغيرةٍ الحجم.
-تبّليها بقليلٍ من الملح حتّى يساعد الملح بخروج عصارة السّلق سريعاً.
– أضيفي السّلق المفروم للبصل والعدس وقلّبيه قليلاً حتّى يذبل وتنزل عصارته.
– أضيفي الماء السّاخن، وأحكمي إغلاق القدر واتركيه على نارٍ هادئةٍ حتّى ينضج العدس والسّلق معاً؛ حيث يحتاج من نصف ساعة إلى خمسةٍ وأربعين دقيقة.
-بعد مرور الوقت المحدّد تبّلي الحساء بالملح والفلفل الأسود والكمّون .
– قدّمي حساء السّلق والعدس ساخناً مع مكعّبات التّوست المحمّصة، وهو طبقٌ مناسبٌ لفصل الشّتاء.

شوربة السلق


المكوّنات
-كوب من الأرز قصير الحبّة.
– ثلاثة أرباع الكوب من الماش.
– كوب من البصل المفروم.
– كوبان من البصل الأخضر المفروم.
-ثلاثة أكوابٍ من السلق المفروم.
-كوبان من الكزبرة المفرومة.
-كوبان من الشبت المفروم.
-كوب من الطماطم المفروم.
– قرنان من الفلفل الحار المفروم.
– مكعبان من مكعبات مرقة الخضار.
– ستة أكواب من الماء.
طريقة التّحضير
– نقع الماش والأرز في الماء لمدّة ثلاثين دقيقة، ثمّ تصفيتهما، ووضعها في طبق جانبي. -تحمير البصل في الزيت على نار متوسطة الحرارة، وإضافة مكعب واحد من مكعبات مرقة الخضار.
– إضافة السلق كل أنواع الخضار، وتقليبها جيداً وتحميرها لمدّة عشر دقائق تقريباً مع التقليب بين الحين والآخر.
– إضافة الماش والأرز المُصفّى إلى الخليط، وتقليب المكوّنات مع بعضها وطهي الخليط لمدّة دقيقتين، ثمّ إضافة الماء المغلي.
– طهي الشوربة على نار منخفضة الحرارة لمدّة نصف ساعة تقريباً.
– رفع شوربة السلق عن النار، وسكبها في أطباق مناسبة للتقديم، وتقديمها ساخنة مع عصير الليمون

الفوائد الصحية للسلق

تقوية العظام
يحتوي السلق على نسبة عالية من عنصر الكالسيوم الذي يساهم بشكل أساسي في بناء العظام وحمايتها وتقويتها.
خفض نسبة السكر في الدم
يتميّز السلق بقدرته الكبيرة في تنظيم معدل الجلوكوز بالجسم، وذلك بسبب إحتوائه على كمية عالية من المواد التي تساهم في تقليل مستوى السكر فى الدم، لا سيما عند الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
الحدّ من الإصابة بالسرطان
السلق من الخضار الورقية الغنية بمضادات الأكسدة التي تخفض نسبة الإصابة بمرض السرطان، من خلال القضاء على الخلايا السرطانية والمواد المسببة في تدمير الخلايا وتحويلها الى خلايا سرطانية.
تعزيز تدّفق الدورة الدموية
الحديد هو من العناصر المهمة لكرات الدم الحمراء وإن أي نقص به يؤدي الى فقر الدم أو الأنيميا، الذي يترافق مع ضعف عام في الجسم نتيجة الشعور بالإرهاق والتعب وعدم قدرة على التركيز والسلق من الخضار الضرورية الغنية بالحديد، ما يجعله أساسياً لتحسين الدورة الدموية وزيادة النشاط وتعزيز تدفق الدم الى الأعضاء المختلفة بالجسم.
تقوية النظر والعناية بالشعر
يحتوى السلق على مادة البيتا كاروتين التي لها دور أساسي في الحفاظ على صحة العيون والنظر والحماية من الإصابة بأمراض العين الشائعة مثل المياه البيضاء، العمى الليلي، وإرتفاع ضغط العين. كما أن مادة البيوتين نفسها الموجودة بالسلق ضرورية للشعر لأنها تحفّز البصيلات وتساعد على نمو الشعر وعلاج تساقطه وهي تساهم الى حدّ كبير بزيادة كثافته.
تحسين وظائف الدماغ
السلق مصدر مهم للبوتاسيوم والفيتامين K، هذه العناصر الضرورية للدماغ بكميات كبيرة، لأنها تساعد على تقوية الذاكرة وتعزيز القدرات المعرفية.



455 Views