عشبة المليسا

كتابة ساره الكلثم - تاريخ الكتابة: 17 ديسمبر, 2020 5:31 - آخر تحديث : 2 فبراير, 2023 1:09
عشبة المليسا


عشبة المليسا، وفوائد المليسا الصحية بشكل عام، وطريقة إعداد شاي المليسا، والأضرار الصحية الناتجة من عشبة المليسا، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

عشبة المليسا

عشبة المليسا عشبة المليسة هي نبتة عشبية معمِّرة تنمو بشكل منخفض وقريب من سطح الأرض، وأوراقها دائرية تشبه شكل القلب، وتنبعث منها رائحة شبيهة برائحة الليمون عند سحقها، وتحتوي على أزهار صغيرة ذات لون أصفر وأبيض. وغالبًا ما يصار إلى حصاد الأوراق قبل نمو الأزهار لاستعمالها والحصول على خصائصها الطبية الرائعة.
– أصول عشبة المليسة تعود إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط وغرب آسيا، حيث تمَّ استعمالها بشكل واسع من قبل الحضارات القديمة، كعلاج لمجموعة من الأمراض المختلفة.

فوائد المليسا الصحية بشكل عام

للمليسة فوائد هامة، فهي لا تقتصر على الفوائد الصحية الجسمانية بل المعرفية والإدراكية أيضا:
1. المليسة تخفف من التوتر والقلق
خلصت إحدى الدراسات -نشرت في موقع المركز الوطني للمعلومات التقنية الحيوية- لكون المليسة تخفف من التأثيرات المزاجية السلبية حيث تساعد على الاسترخاء والهدوء وتخفض الشعور باليقظة.
وفي دراسة اخرى نشرت في موقع العناصر الغذائية نتج أن خلط ملحق ومكمل المليسة في مشروب اللبن والزبادي أدى إلى اثار واضحة في خفض مستوى القلق.
2. المليسة تحسن الوظائف الإدراكية
في الدراسة المذكورة أخيرا، بحث العلماء في حال كان تناول المليسة يؤثر على الوظائف الإدراكية للمشتركين، كالذاكرة، التركيز، حل مسائل رياضية وإلى ذلك.
طلب من المشاركين في البحث أن يقوموا ببعض المهام المعرفية بعد تناول ملحق المليسة وقارنوا اداءهم مع من لم يتناول المليسة، النتيجة أشارت إلى كون الذين تناولوا الملحق كانوا أفضل بادائهم.
مع ذلك يمكن للملحق أن يتأثر بما تناول الشخص من طعام، لذا قد تحتاج هذه النقطة لبعض الدراسات الإضافية.
3. المليسة كعلاج لاضطرابات النوم
من شأن المليسة عند إضافتها إلى نبات الناردين الطبي أن تعمل على معالجة الأرق واضطرابات النوم.
في دراسة في موقع “ساينس دايركت” نتج أن الأطفال الذين تناولوا جرعات من خليط المليسة والناردين أظهروا تحسنا بنسبة 70%-80% من أعراض اضطرابات النوم.
4. المليسة تساعد في علاج قروح البرد
قد يساعد المرهم المصنع من المليسة في معالجة قروح البرد، تحديدا عند تطبيقها على موضع القروح، كما أن من شأنها أن تساهم في تقليل مدى توسع وعودة القروح كل مرة من جديد.
5. تخفيف عسر الهضم والغثيان بمساعدة المليسة
إن كنت تعاني من الام متكررة في البطن والغازات فقد يكون تأثير شرب المليسة إيجابي في تحسين عملية الهضم لديك، كما إن شاي المليسة يساعد في معالجة الشعور بالغثيان.
في إحدى الأبحاث التي نشرت في المركز الوطني للمعلومات التقنية الحيوية، نتج أن الذين تناولوا الحلوى التي تحتوي على المليسة قلت لديهم أعراض التلبك المعوي أكثر من أولئك الذين تناولوا الحلوة منفردة.
6. المليسة تقلل من تشنجات الحيض
يبدو أن الخواص المهدئة التي تتحلى بها المليسة، تفوق مجرد تهدئة المزاج، حيث أنها أيضا تقلل من أعراض متلازمة ما قبل الحيض.
في دراسة قارنت بين الام المتلازمة عند فتيات تناولن مكمل المليسة على مدى 3 فترات حيض، مقابل فتيات حصلن على دواء وهمي، أشارت الفتيات اللاتي حصلن على المليسة إلى انخفاض أكبر في التشنجات والأعراض.
7. تخفيف ألم الصداع والأسنان
قد تعمل أثار المليسة المهدئة ايضا على تهدئة وتخفيف ألام الصداع، خصوصا في حال كانت ناجمة عن حالات مزاجية عصبية، وكذلك الأمر بالنسبة لألم الأسنان.
يذكر أنه في سبيل ذلك قد يساعد شرب ملحق ومكمل المليسة أو الاكتفاء بشرب شاي المليسة.

طريقة إعداد شاي المليسا


1. نأخذ من نبات عشبة المليسا الأوراق الخضراء الغضة للاستفادة بشكل أكبر، وفي حال لم تتواجد الأوراق الغضة من الممكن استخدام الأوراق المجففة.
2. من الممكن أن تُستخدم أوراق عشبة المليسا مع أوراق النعناع، وإكليل الجبل (أو ما يُعرف بالروز ماري)، والليمون فهو سيكون فعال جدًا وخاصة إذا تناولت منه كأسًا في الصباح وكأسًا في المساء يوميًا.
3. يتم تحضير شاي الميليسا من خلال وضع أوراق نبات الميليسا الخضراء أو المجففة في كأس من الماء المغلي مسبقًا، وانتظر حوالي 10 دقائق.
4. غطي الكأس حتى لا تتطاير الزيوت من النبات لما لها من فائدة عظيمة.
5. يمكنك تحلية المزيج بملعقة صغيرة من العسل أو أن تستغني عنها حسب قدرتك على شرب هذا الشاي.
6. اشرب منه كأس في الصباح وآخر في المساء.
7. لا تتجاوز الجرعة حتى تأخذ من هذه العشبة جميع فوائدها، وتتجنب مضار تجاوز الجرعة.
8. يمكن تخزين بعض من هذا الشاي في الثلاجة لمدة تصل إلى يومين.

الأضرار الصحية الناتجة من عشبة المليسا

بالرغم من احتواء عُشبة المليسا على العديد من الفوائد والعناصر الهامة لصحة الجسم إلا أنها تُسبب بعض الأضرار عند تناولها مثل :
1. عُشبة المليسا لها تأثير قوي على تنشيط عضلات الرحم لذلك يُنصح النساء الحوامل بعدم تناول مشروب هذه العُشبة في فترة الحمل حتي لا تتسبب في الإجهاض للحمل ونزول الجنين .
2. تحتوي العشبة على العديد من الزيوت والعناصر والمواد العطرية، ولذلك يُنصح بعدم تناول مشروب المليسا للمرضعات، لأنها قد تغير من خصائص اللبن وطعمه وبالتالي نفور الطفل من الرضاعة وتناول الحليب .
3. لا يجب على الأطفال تناولها دون سن العاشرة حيث أنها تتسبب في بعض التأثيرات الضارة على الأطفال أقل من العشر سنوات .
4. كما يُمنع تناولها للأشخاص الذين يُعانون من إصابة الغدة الدرقية بالإضرابات أو الألتهابات حيث أنها تعمل على زيادة الوضع الصحي لديهم سوءًا .
5. تُسبب المليسا بعض الأعراض الغير مُستحبة عند تناولها مثل : الشعور بالقيء والغثيان، الإصابة بنوبات من المغص والتقلصات بالمعدة، فقدان الوزن، بالإضافة للشعور بالدوار ، وخروج صفير أثناء عملية التنفس .
6. يُنصح بمنع تناول عشبة المليسا أثناء تناول العقاقير الدوائية حيث يُسبب تداخلها مع الأدوية في الشعور ببعض الأعراض مثل النُعاس.



437 Views