فوائد حمض اللينوليك للشعر

كتابة زينه الشمري - تاريخ الكتابة: 17 مايو, 2023 12:35
فوائد حمض اللينوليك للشعر


فوائد حمض اللينوليك للشعر سوف نتحدث كذلك عن حمض اللينوليك للتخسيس ومصادر حمض اللينوليك وحمض اللينوليك للتخسيس وما هي الزيوت التي تحتوي على حمض اللينوليك؟ كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

فوائد حمض اللينوليك للشعر

من ضمن فوائد حمض اللينولينك أنه يعالج الشعر الجاف والمتطاير، كما أنه غني بجميع العناصر الغذائية اللازمة لتعزيز نمو الشعر السريع، بما في ذلك الفوائد التي نذكرها لكم في النقاط التالية:
1-يساعد على التخلص من الأطراف المتقصفة وتساقط الشعر.
2-إنه علاج طبيعي للشيب المبكر.
3-استخدام هذا الزيت، يمكنك معه أن تقول وداعًا لحكة وقشرة فروة الرأس، يمكن لكل من البالغين والأطفال لمس هذه الفائدة من خلال العمل الفعال للحمض في إزالة الطبقة الجافة من الرأس لأنه مرطب رائع.
4-يغذي جذور الشعر، وذلك لاحتوائه على فيتامين E ويمكنه علاج البهتان الذي يؤثر على الشعر بعد التعرض لمواد كيميائية ثابتة.
5-وجود فيتامين هـ والبروتين والمعادن وحمض اللينوليك مفيد في تغذية فروة الرأس.
6-كما يحافظ هذا الزيت أيضًا على ترطيب الشعر.
7-يمكن استخدامه بانتظام كبلسم طبيعي بدلًا من المنتجات الكيميائية الموجودة في الأسواق.

حمض اللينوليك للتخسيس

1-تعد قدرة حمض اللينوليك على المساعدة في فقدان الوزن هي أكثر فوائده شهرة وقد ازداد استخدامه مؤخرًا لمن يرغبون في فقدان والوزن وأيضًا للرياضيين، ومع ذلك فإن تلك الفائدة أصبحت محل جدل كبير، بعد أن قامت العديد من الدراسات عالية الجودة بتحليل آثار حمض اللينوليك المترافق على فقدان الدهون لدى الحيوانات والبشر، لكن نتائجها لم تكن متماثلة جميعًا .
2-على سبيل المثال أظهرت الأبحاث على الحيوانات أنه يقلل دهون الجسم في الحيوانات عن طريق زيادة كمية الإنزيمات والبروتينات التي تساعد على تكسير الدهون.
3-كما وجدت دراسة أخرى على الفئران أن تناول حمض اللينولينك على هيئة مكملات لمدة 6 أسابيع ساهم في تقليل نسبة الدهون بنسبة 70% عند مقارنته بالدواء الوهمي المستخدم في التجربة.
4-كما خلصت مراجعة للدراسات المنشورة في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية إلى أن حمض اللينوليك ، الذي يتم تناوله بجرعة 3.2 جرام يوميًا ، لم ينتج عنه سوى خسارة طفيفة في دهون الجسم (تبلغ في المتوسط 0.05 كجم فقط) وذلك مقارنة مع الدواء الوهمي.
5-في نفس العام ، ذكرت مراجعة أخرى نشرت في مجلة Public Health Nutrition عدم وجود فرق بين وزن الجسم أو تركيبة لدى أولئك الذين تناولوا CLA مقابل أولئك الذين تناولوا دواءً وهميًا.
6-وأيضاً وجد أن أحد مكونات مكملات اللبنوليك ، المعروف باسم trans-10 ، cis-12 ، له تأثير سلبي على نسبة السكر في الدم ويمكن أن يساهم في تطوير مقاومة الأنسولين وتصلب الشراييين .
7-وفي دراسة وجدت أن حمض اللينولينك يساعد في فقدان الدهون لفترة معينة حيث تظهر التأثيرات بشكل أكثر وضوحًا خلال الأشهر الستة الأولى من استخدامه ، وبعد ذلك تكون فترة ثبات فقدان الدهون لمدة تصل إلى عامين.
8-إن الأبحاث المتضاربة المتضارب تعني أن العلماء يواجهون وقتًا عصيبًا حتى في اقتراح كيفية عمل حمض اللينوليك لفقدان الوزن، فبينما يعتقد البعض أن حمض اللينوليك يثبط الشهية ، فقد أظهرت القليل من الدراسات أنه له تأثير على تكوين الدهون في الجسم.
9-وهناك عدد قليل جدًا من الأبحاث التي تقترح أن حمض اللينويك يؤثر على بعض المستقبلات العصبية في الجسم تسمى PPAR-gamma، من خلال العمل على هذه المستقبلات ، يمنع حمض اللينوليك تخزين الدهون وإنتاج الخلايا الدهنية في الجسم.
10-واستنادًا إلى الأدلة الحالية خلص مجموعة من الباحثين إلى أن حمض اللينوليك، قد لا يقدم النتائج الكبيرة التي يتوقعها البعض عند محاولة فقدان الوزن الزائد

مصادر حمض اللينوليك

1-من أهمّ المصادر الغذائية التي تحتوي على حمض اللينوليك اللحوم والحليب الخاص بالماعز، والأبقار، والأغنام.
2-تعتمد نسبة حمض اللينوليك الموجودة في المصدر الغذائي على طبيعة الطعام الذي يتناوله الحيوان، بمعنى أنّ الأبقار التي تتغذى على العشب توجد فيها نسبة أعلى من حمض اللينوليك مقارنة بالأبقار التي تتغذى على الحبوب.
3-بالرغم من وجود مكملات حمض اللينوليك، إلا أنّها لا تُقدم الفوائد الصحية نفسها التي تُقدّمها المصادر الطبيعية لحمض اللينوليك، والسبب في ذلك يعود إلى أنّ مكملات حمض اللينوليك لم تُصنّع من المصادر الطبيعية، وإنّما من إجراء بعض التعديلات على الزيوت النباتية.

ما هي الزيوت التي تحتوي على حمض اللينوليك؟

الزيوت النباتية ، مثل تلك الموجودة في فول الصويا أو الذرة أو الكانولا ، غنية بحمض اللينوليك (LA) ، وأحماض أوميغا 6 الدهنية ومغذيات أساسية. تعد أحماض أوميجا 3 الدهنية أيضًا من العناصر الغذائية الأساسية التي يمكن الحصول عليها من زيوت الصويا والكانولا وبذور الكتان وكذلك بعض أسماك المياه الباردة ، مثل التونة والسلمون والرنجة.



72 Views