كيف تغير من حياتك

كتابة نهى نبيل - تاريخ الكتابة: 2 يونيو, 2018 1:09 - آخر تحديث : 28 يونيو, 2021 1:09
كيف تغير من حياتك


كيف تغير من حياتك سنقدم فى هذه المقالة طرق لكيفية تغير حياتك للافضل واهم المهام اليومية التى تساعدك على ذلك .

كيفية تغيير الحياة للأفضل

التغيير للأفضل في حياة الفرد يقتضي وجود مجموعة من الأمور المتشابكة المترابطة كل أمرٍ يُكمّل الآخر، كالدوافع مثلاً للتغيير، فأي فردٍ قادرٍ على التغيير وليس لديه الدافع أو الأسباب لذلك، فإن الفشل سيكون نتيجة حتمية له، والإخفاق مصيره.
لذلك فإنّ قرار التغيير في الحياة ليس فقط شعاراً برّاقاً يتردّد على ألسنة الكثيرين، وتُنادي به المجموعات النشطة فحسب، بل هو منهج حياة يرافقهُ اعتقادٌ قلبي، هدفهُ التغيير للأفضل، والتقرب إلى الله تعالى، يقوم على قواعد ثابتةٍ وراسخةٍ، تضمن له النجاح والاستمرار في مشواره وتقدمه، الذي يطلب فيه العون والتوفيق من الله سبحانه وتعالى أولاً وأخيراً.
إذا لم يكن عونٌ من الله للفتى
فأوّل ما يقضي عليه اجتهادُهُ.
الأمور التي تساهم في تحسين المزاج النفسي بحيث يشعر الإنسان بالتفاؤل فهي :
-حاول تغيير المنظر عن طريق تغيير الأماكن بحيث لا تعتاد على نمط معين في الحياة.
-حاول عمل شيء يدفعك إلى التحدي ، بحيث تتحدى قدراتك و تكتشف طاقاتك الدفينة.
-حاول من وقت لآخر عمل شيء مختلف عن روتين حياتك لكي تكسر الملل.
-حاول التعرف على أشخاص جدد كلما سنحت لك الفرصة لان ذلك يفتح أمامك آفاقا جديدة و معارف جدد قد يضيفون الكثير إلى حياتك.
-حاول أن تبتسم أكثر، لان ذلك سنعكس على نفسيتك.
-حاول أن تستمتع بما بين يديك بدلا من النظر إلى ما بيد الآخرين.

كيف تغير حياتك للأفضل ؟

الخطوة الأولى :
أن تعلم جيداً حجم المشكلة ، فإن عرفت أن أسلوبك الذي تتبعه لا يجدي نفعا أي انه يعطيك نتائج ضعيفة وبما أنك بحاجة إلى نتائج أفضل فعليك اتباع اسلوب آخر فنفس الأسلوب سيعطيك نفس النتيجة إذاً غير أسلوب تفكيرك وطريقة تصرفك تنل أحسن النتائج .
الخطوة الثانية :
عليك الآن أن تعرف ما الخطأ الذي تفعله فيجعلك قليل الانتاجية و ما الذي يجعلك تضيع الكثير من الوقت والجهد مقابل نتائج ضعيفة أجب، واعرف أخطائك لتتجنبها.
قد يقول لي قائل : ” أنا لا أعرف ما الذي أقوم به خطأ كي اتجنبه. ولو كنت أعرف خطئي لما واصلت القيام به.”
في هذه الحالة يجب عليك أن تبحث عن قدوة، ابحث عن من سبق له أن نجح فيما تودّ النجاح فيه أنت واسأله كيف فعل ذلك؟
وإن لم يجبك، فابحث في الأنترنت فهو بحر لا ساحل له من المعلومات ستجد فيه جوابا كافيا لأسئلتك .
الخطوة الثالثة:
بعد أن تعرف ما الذي تقوم به خطأ وتتعلم كيف يقوم به الآخرون ليحصلوا على نتائج أفضل منك، عليك الآن أن تقرر أن تغير سلوكك لتغير حياتك للافضل واعط لهذه الخطوة أهميّة بالغة فإن لم تحزم أمرك ستبقى دائم التردد ، وسرعان ما ستعود إلى أسلوبك القديم.
إن أحسست بالخوف من التغيير فاعلم أنك تريد أن تغير حياتك نحو الأفضل لذا تقدّم بعزم وتوكّل على مولاك وصلي صلاة الاستخارة ليطمئن قلبك فتمضي نحو حياة مملوءة بالنجاح.
الخطوة الرابعة:
التخطيط الجيد وهي الخطوة الهامة وإذا غاب التخطيط حضرت العشوائية والتي تجرّ معها خيبة الأمل بسبب النتائج الغير مرضية فقم بإعداد خطّة والتزم بها مع المرونة في التنفيذ و راجعها باستمرار كي لا تنساها.

أسئلة تغير حياتك للأفضل

من أنت؟
اكتب قائمة بالمهم بالنسبة لك فى الحياة والتى تعبر فيها عن شخصك دون أدنى علاقة بمن يحيطون بك مهما كانت درجة قربها منك.
ما هو هدفك السرى الذى لا تبوح به لأحد؟
كل منا لديه سر فى حياته ليس عملا محرجا فقط ولكن هدف سرى يخاف أن يقوله لمن يحيطون به، ولكن عليك كتابته أمام عينك حتى تصل إليه ثم تبوح به وتسعد لتحقيقه قبل غيرك.
ما هو الوقت المناسب لتغيير حياتك للأفضل؟
إذا لم يكن الآن هو الموعد المناسب فما هو الوقت التى حددته لحياتك الأفضل التى تعمل على تغييرها، تحديد المعاد يساعدك على تخطيطك الجيد للوصول إلى هدفك.
ماذا يجعلك تتراجع عن تحقيق هدفك؟
وهذا السؤال تقوم بطرحه على نفسك فى حالة البدء فى تحقيق هدفك ثم توقفت فجأة.
ما تريد من حياتك؟
ويتم طرح هذا السؤال فى حالة عدم معرفتك لهدفك، والإجابة عليه ستجدها فى البداية فى حاجة إلى ترتيب وتنظيم، ولكن بتكرار السؤال ستصل إلى هدفك.
ما هو الوقت الذى تكون فيه سعيدا؟
تحديد وقت السعادة من أهم الخطوات التى تساعدك على الوصول إلى هدفك وتغيير حياتك للأفضل، لتعود إليها فى حالة شعورك بالضيق فى أى مرحلة من مراحل الحياة التى خططت لها.
هل تشعر بالرضا عند تقديم أعذار وحجج لعدم تحقيق هدفك؟
الأعذار والحجج مع تكرارها تكون من الأمور السيئة بالنسبة للبعض، ولكن كتابتك لشعورك وقتها ستجعلك تغير فكرة الأعذار وتتجه إلى هدفك بقوة.

نصائح هامة :

1 ـ ابدأ بخطوات صغيرة، في رياضة الجري يبدأ الناس مشيا ثم هرولة وبعد أن يسخن الجسد يسرعون خطاهم .
2 ـ كافئ نفسك كلما حققت جزئا من خطتك، اذهب في رحلة أو اشتري لنفسك هديّة أو … أنت تعرف ما يحفّزك لتستمرّ.
3 ـ لا تنتظر أن تكون الظروف مناسبة ، فهي حجة واهية فلن تكون مناسبة أبدا وانطلق نحو هدفك في الظروف الحالية واقتحم الصعاب وسترى كيف ستتلائم الظروف مع إرادتك رغما عنها.
وفقك الله لتغير حياتك نحو الأفضل والأحسن.



390 Views