ما هو تخصص الموارد البشريه

كتابة محمد البكر - تاريخ الكتابة: 21 يونيو, 2018 10:28 - آخر تحديث : 8 يوليو, 2021 7:15
ما هو تخصص الموارد البشريه


ما هو تخصص الموارد البشريه ومامفهوم الموارد البشرية كل ماتود معرفته فى هذا الطرح الشيق.

إدارة الموارد البشرية

إدارة الموارد البشرية هي إدارة القوى العاملة للمنظمات أو الموارد البشرية. وتختص بجذب الموظفين، والاختيار، التدريب، التقييم ومكافئة الموظفين، وأيضاً متابعة قيادة المنظمة والثقافة التنظيمية والتأكد من الإمتثال بقوانين العمل. في حالات يكون الموظفين راغبين في إجراء مفاوضات جماعية، إدارة الموارد البشرية يكون دورها التواصل المبدئي مع ممثلي الموظفين (في العادة إتحادات العمال).
والموارد البشرية مجموع الأفراد المشكلين للقوى العاملة بمنظمة ما، أو قطاع أعمال أو اقتصاد ما. ويستخدم البعض مصطلح رأس المال البشري بشكل مترادف مع الموارد البشرية، على الرغم من رأس المال البشري عادة ما يشير إلى وجهة نظر أضيق ، هناك مصطلحات أخرى تستخدم أحيانا تشمل «القوى العاملة» أو المواهب أو «العمل» أو مجرد «الأفراد». ووجدت الموارد البشرية كمنتج لحركة العلاقات البشرية في بدايات القرن العشرين، عندما بدأ الباحثون يوثقون طرق لخلق قيم للأعمال عن طريق الإدارة الإستراتيجية للقوى العاملة. الموارد البشرية كانت مهيمنة بالعمل الاجرائي اليومي، مثل الرواتب وإدارة المنافع، لكن بسبب العولمة، دمج المنظمات، والتقدم التقني، وأبحاث متقدمة، الموارد البشرية الآن تركز على المبادرات الإستراتيجية مثل الإندماج والإستحواذ، إدارة المواهب، خطط التعاقب، العلاقات الصناعية أو العمالية، والتنوع والشمول.في المنظمات الناشئة، مهام الموارد البشرية يحب أن يقوم بها شخص مدرب محترف. في المنظمات الأكبر، قسم كامل في العادة متخصص لهاذا المجال، بموظفين متخصصين في مختلف المجالات في الموارد البشرية ينخرطون في إتخاذ القرار الإستراتيجي مع بقية الأقسام. لتدريب ممارس ليصبح محترفاَ، مؤسسات التعليم العالي، الهيئات المتخصصة، والمنظمات نفسها طورت برامج دراسية متخصصة لكل جزء في هذا المجال. الأكاديميون والممارسون في المنظمات أيضاً يبحثون عن التشارك في مجال الموارد البشرية، كما اثبتت البحوث في عدد من المنشورات.

أهداف تخصص الموارد البشرية

-تعريف الطالب بمفاهيم رأس المال البشري، ونظريات إدارة المعرفة.
إكساب الطالب مهارة الربط بين رأس المال البشري، وإدارة المعرفة، ومدى مساهمتهما في تحقيق الأهداف العامة للمؤسسة أو الشركة.
-توضيح أهمية وأهداف ووظائف إدارة الموارد البشرية الدولية.
-معرفة سياسات إدارة الموارد البشرية الدولية.
-تعريف الطالب بأساليب ونظريات الإدارة الاستراتيجية للموارد البشرية.
-تنمية مهارات الطالب فى تطبيقات الإدارة الاستراتيجية للموراد البشرية.
-تنمية قدرات الطالب على اتخاذ القرارات الاستراتيجية المتعلقة بالموارد البشرية داخل المؤسسة أو الشركة.
مساقات تخصص الموارد البشرية
-مساق إدارة الموارد البشرية.
-مساق البيئة القانونية للأعمال.
-مساق أخلاقيات العمل والمسؤولية الاجتماعية.
-مساق الإدارة الاستراتيجية.
-مساق السلوك التنظيمي.
-مساق تنمية وتدريب الموارد البشرية.
-مساق تخطيط وتوظيف الموارد البشرية.

الوظائف التي يشغلها خريج الموارد البشرية

-مدير الموارد البشرية.
-أخصائي توظيف.
-مسؤول الشؤون الإدارية.
-أخصائي عقود.
-مراقب إداري.
-مدرب أو أخصائي تدريب.

مهام العاملين في إدارة الموارد البشرية

-تعيين الأشخاص في الوظائف المناسبة لمهاراتهم وقدراتهم.
-توزيع المهام على الموظفين.
-توفير كافة المستلزمات التي يحتاج إليها الموظفون لإنجاز المهام دون تقصير.
-تقييم الموظفين بشكل دوري، والاستماع إلى اقتراحاتهم وآرائهم، والتعرف على المشاكل التي يواجهونها في العمل، وإيجاد حلول مناسبة لها.
-إدارة الرواتب بشكل جيد، ومنح المكافآت للموظفين المتميزين، وتطبيق العقاب والجزاء على المقصرين في العمل.

السمات المطلوبة في موظفي الموارد البشرية

-التحلي بالأخلاق الحميدة، واللباقة، والصبر، والتمسك بأخلاقيات العمل، والالتزام بآداب الحوار، والتمتع بالذكاء الشديد.
-القدرة على التأثير في الآخرين بشكل إيجابي.
-التمتع بمهارات الاستماع والاتصال والتواصل.
-العمل ضمن فريق، والقدرة على القيادة

تخصص الموارد البشرية

يُشير مفهوم تخصص الموارد البشرية إلى ذلك الحقل الإداريّ الذي يُعنى بالعنصر البشريّ تحديداً في دائرة العمل، أي في كافّة الشؤون المتعلّقة بالموظّفين، بما في ذلك مستحقاتهم، وتوظيف الأشخاص الجدد منهم، وآلية إجراء المقابلات، وغيرها، بحيث يعمل المختصّين في هذا المجال مع مجموعة كبيرة من المدراء والمسؤولين التنفيذيين في المؤسسات أو المنظّمات، ويرتكز عملهم على جانب التخطيط الإستراتيجيّ، حيث توظّف خبراتهم السابقة لتقديم أفضل الاقتراحات والأفكار الخاصة بتغيير السياسات الخاصة بالموظفين.
ويشار إلى أنّ المختصين في مجال الموارد البشرية هم أشبه بحلقة وصل تربط ما بين المسؤولين في الهيئات الإدارية العُليا وغيرهم من الموظّفين في الدوائر الأخرى، ممّا يفتح المجال لاتّصال جيد بين الطرفين، علماً أنّ هناك اعتراف بمدى ضرورة حقل إدارة الموارد البشريّة في العمل، وذلك نظراً لدوره في تحقيق ما يسمى بالميزة التنافسيّة، فالموظّف الذي يحصل على الرضا ويحقّق السعادة في وظيفته من حيث التعويضات المرضية وغيرها، يكون لديه نوع من الأفكار المبتكرة والإبداع الملحوظ في العمل، وتزيد لديه الإنتاجيّة، ممّا يعود على المنظّمات بالمنفعة.
وكذلك لا بدّ من تسليط الضوء على المفهوم العام للموارد البشرية، والتي بدورها تُمثّل أحد الوظائف الداخليّة في المنظّمات، إذ تركّز بصورة مباشرة على توجيه الموظفين العاملين داخل حدود المنظمة، وذلك من خلال عمليات التدريب، الإشراف، وتقديم العديد من الخدمات الإدارية، وتقديم المشورات القانونيّة وكذلك الإداريّة، وتوزيع المهام والمسؤوليات، وإجراء عمليات الرقابة والمتابعة.

أهداف إدارة الموارد البشرية

هناك العديد من الأهداف والمهام التي تترتّب على مسؤول الموارد البشريّة، وتشمل كافّة الشؤون المتعلّقة بتوظيف الأشخاص، وكذلك التعويضات الخاصة بهم، إلى جانب تحديد المهام وتحديد آليات العمل، وكذلك استحقاقاتهم، علماً أنّ الهدف الرئيسيّ المراد تحقيقه من حقل إدارة الموارد البشريّة هو تعزيز الإنتاجيّة لدى الموظفين، وتحقيق الاستغلال الأمثل للموظّفين، بصورة تعود بالفائدة على المنظّمة، وبالتالي نجد أنّ الموارد البشريّة تسعى بصورة مستمرة لاستقطاب المواهب والخبرات، وتعمل على تنميتها وتطويرها، وتوظيف كافّة السبل للاحتفاظ بها، وتسخير مهارات العاملين في خدمة الأعمال التجاريّة.

درجات تخصص الموارد البشرية

تتباين المهام المطلوبة من موظفي الموارد البشرية، تبعاً لدرجاتهم الدراسيّة أو الأكاديميّة في هذا المجال، حيث يمكن أن يلتحق الطلبة في هذا التخصّص بعدّة درجات تعليميّة، أبرزها:
-درجة الكبالوريوس: وهي المؤهل العلميّ الأوسع انتشاراً للأشخاص المبتدئين في هذا المجال.
-درجة الماجستير: وهي الدرجة الأهمّ للتمكّن من الوصول إلى المناصب الإداريّة العليا عند العمل في المنظّمات المختلفة.



556 Views