مشتقات الحليب والقولون

كتابة هدى الراشد - تاريخ الكتابة: 24 أغسطس, 2021 12:41
مشتقات الحليب والقولون


مشتقات الحليب والقولون وأضرار الحليب على الجهاز الهضمي والمعلومات المفيدة عن اللاكتوز وفوائد الحليب للأطفال، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

مشتقات الحليب والقولون

-منتجات الألبان من أبرز الأطعمة التي تسبب إزعاج لمرضى القولون العصبي وذلك لسببين أولًا لأنه يحتوي على الدهون التي يمكن أن تزيد من ألم البطن والإسهال، حتى منتجات الألبان قليلة الدسم يمكن أن تترك أثر، ثانيًا أن أغلب مرضى القولون العصبي يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، لذلك يجب تجنب منتجات الألبان قدر المستطاع والإعتماد على المنتجات المصنوعة من حليب الصويا، وتناول مكملات الكالسيوم ولكن بعد استشارة طبيب مختص.
-حاولوا الحصول على ما لا يقل عن 1200 إلى 1500 ملليغرام من الكالسيوم في اليوم ، أي من ثلاثة أو أربعة حصص من منتجات الألبان أو من خلال مكملات الكالسيوم.
– كما انه من المهم ان تحرصوا على تناول مشتقات الحليب الخالية أو التي تحتوي على نسب منخفضة من الدسم والتي من الممكن ان تسبب تراكم الدهون وزيادة في الوزن.

أضرار الحليب على الجهاز الهضمي

-بالرغم من الفوائد المتعددة التي يمنحها الحليب للمعدة إلا إن له أضرار وخيمة تلحق بأصحاب المعدة الضعيفة و ذلك لأن الحليب يزيد من شعور المعدة بالبرودة بالإضافة لذلك تحتوي مشتقات الحليب على أحماض ،و مواد قلوية تتفاعل هذه المواد مع أحماض المعدة مما يزيد من حموضتها ،و ذلك من الضروري اذا كنت تعاني من أمراض المعدة و التهابات الأمعاء والحموضة.
-ابتعد عن تناول الحليب و مشتقاته وفي هذه الحال يفضل تناول الخضراوات الورقية ،و الفواكه ،و الثوم ،و تكثر من تناول المياة وتبتعد تماماً عن الوجبات السريعة و تكثر من تناول الطعام المسلوق فقط دون إضاف المزيد من الملح أو التوابل الحارقة إليه أما اذا كنت تتمتع بمعدة قوية فحرصك على تناول الحليب يومياً يعزز صحتها و يحميها من الأمراض .

المعلومات المفيدة عن اللاكتوز

إذا كنت تعاني من حساسية اللاكتوز وتحاول تجنبه في طعامك، ننصحك بالتعرف إلى أهم خصائصه:
-اللاكتوز أو سكر الحليب يُعرف على أنه سكر ثنائي ناتج عن اتحاد وحدة من الجالاكتوز و أخرى من الغلوكوز.
-تتم عملية تحلل اللاكتوز ثنائي السكاريد بواسطة اللاكتاز المعوي إلى السكريات الأحادية الجلوكوز والجالاكتوز.
-في القولون ، يتم تحويل اللاكتوز إلى أحماض دهنية قصيرة السلسلة وغاز الهيدروجين بواسطة البكتيريا المعوية، يحدث ذلك في حالة امتصاص كمية كافية من اللاكتوز، أما في حالات آخرى مثل معانة الفرد من متلازمة القلون العصبي، تزداد حساسية الأمعاء نتيجة تراكم اللاكتوز ومنتجات التخمير التي تقود إلى أعراض عدم تحمل اللاكتوز.
يوصى بتجنب الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز أو الحد منها، ومن الممكن تناول الحليب الخالي من اللاكتوز لمرضى القولون للتخفيف من حدة الأعراض.
-يقع اللاكتاز على الغشاء الصغير للخلايا الإمتزازية المعوية، كما ويتم تحقيق إمتصاص السكريات الأحادية بواسطة ناقل الجلوكوز المعتمد على الصوديوم.
-عند الأفراد الذين يعانون من انخفاض نشاط اللاكتاز، يمر ما نسبته 75% من اللاكتوز الذي لا تمتصه الأمعاء الدقيقة بإتجاه القولون الصاعد، حيث تعتمد هذه النسبة على كمية اللاكتوز التي يتناولها الفرد.

فوائد الحليب للأطفال

– تزيد فوائد الحليب للأطفال من قدرة الأطفال على استيعابهم في سن المدرسة.
-يعالج الكثير من مشاكل الدم ويزيد من مستوى الهيموجلوبين في الدم.
-يبني عضلات الجسم صحية وقوية، لأنه يحتوي على نسبة عالية من البروتينات المهمة لجسم الإنسان، وبالتالي ينصح العديد من الأطباء بتناول الحليب بانتظام خلال الطفولة.
– الحد من تراكم الدهون في جسم الطفل، مما يؤدي إلى القضاء على الوزن الزائد: لأنه يحتوي على الكالسيوم.
-يحمي الأطفال من خطر الإصابة بأمراض معينة خارج سن البلوغ، مثل ارتفاع ضغط الدم وسرطان القولون ومشاكل الجهاز التنفسي.
-يقوي خلايا العظام، وكذلك يعزز صحة عظام جسم الطفل ويزيد من وقوتها، لأنه يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم.
-يحمي ويحفظ الأسنان عن طريق تناول الحليب بانتظام.
-يحتوي على نسبة عالية من فيتامين د، وهو واحد من أهم الفيتامينات التي يتم غزوها من قبل الجسم، لأن هذا الفيتامين يحمي القلب والأوعية الدموية.
-يوفر الجسم نسبة عالية من فيتامين (د)، وهي واحدة من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم.
-يقلل من مشاكل فقر الدم وفقر الدم، لأنها تحتوي على نسبة عالية من الحديد.
– تأثير الحليب النمو على الأطفال يجعلهم أقل عرضة للإصابة بالعدوى لأنه لا يحتوي فقط على الغذاء، ولكن أيضًا على العناصر التي تدعم جهاز المناعة لدى الطفل، ويحافظ على صحة الأمعاء، لأنه يحتوي على البريبايوتكس المسؤولة عن تغذية البكتريا المعوية المفيدة.
– كما أنه يحتوي على C-Pease، أحد الدهون المفيدة.



574 Views