معلومات عن السفن القديمة

كتابة talal - تاريخ الكتابة: 9 يوليو, 2018 2:21
معلومات عن السفن القديمة


معلومات عن السفن القديمة وماهى اهم انواعها وكيف بدأت هذه الصناعة سنتعرف على جميع المعلومات في هذا الموضوع.

سفينة

السفينة هي وسيلة نقل عامة للإنسان والبضائع فوق الماء، إستخدمها الإنسان منذ القدم للتنقل فوق المسطحات المائية وهي أحد أعمدة التجارة والنقل الحديث. على الرغم من صناعتها من الحديد الأعلى كثافة من الماء ووزنها وما بها من حمولة الذي يصل إلى عشرات الألف من الأطنان فانها تطفو فوق سطح الماء بسبب قوة الدفع الناتجة عن الفراغات الداخلية للسفينة المملوئة بالهواء أو بسائل اخف كثافة من الماء والذي يجعل الكثافة الكلية النسبية للسفينة اقل من كثافة الماء فتطفو فوق سطح الماء.

أنواع السفن

سفن بضائع
وهي المستخدمة في نقل البضائع على سطح الأرض بين الدول والقارات وهي الأكثر عددا بين السفن العاملة ولها عدة أنواع مثل:
ناقلة نفط تحمل المحروقات.
ناقلة غاز تحمل المحروقات المسيلة في درجة حرارة منخفضة,
ناقلة بضائع صب تحمل المنتوجات المنجمية والحبوب,
ناقلة مواد كيميائية تحمل المواد الكيميائية,
ناقلة حاويات تنقل الحاوياتحاويات النقل البحري.
سفن ركاب
هي السفن التي تنقل الركاب يمكن في بعض الأحيان ان تنقل البضائع ومنها عدة أنواع:
عبارة تحمل الركاب لمسافات صغيرة,
سفينة سياحية تقوم بجولات سياحية طويلة المدة,
عابرة محيط منتظمة تقوم برحلات طويلة عبر المحيطات في خط سير محدد ودائم لفترة.
سفن صيد
هي السفن التي تستعمل لصيد الأسماك وهي كثيرة الأنواع, سفينة مصنع تستعمل للصيد وللتعليب, سفينة صيد حيتان تستعمل لصيد الحيتان, سفينة صيد تونة تستعمل لصيد التونة.
سفن خدمة
هي السفن التي تستعمل لأغراض أخرى غير النقل والصيد, سفينة جرارة تجر السفن الكبيرة إلى الميناء, سفينة اطفاء لإخماد النيران في السفن الأخرى وفي ابار النفط في البحر…
سفن حربية
هي السفن التي تستعمل لأغراض عسكرية وقتالية أو للتجسس وهي كثيرة الأنواع, حاملة طائرات تحمل طائرات وهي عبارة عن قواعد عائمة, فرقاطة سفينة حربية صغيرة…
سفن ترفيه
هي السفن التي تستعمل للترفيه وللرياضة وفي المسابقات, يخت، سفينة شراعية…
سفن ثابتة
هي سفن لم تعد في الخدمة وتستعمل كنزل أو أماكن ترفيه…

صناعة السفن

تعتبر السفينة وسيلة نقل الإنسان والبضائع عن طريق البحر، وفي القدم لم يستطيع الإنسان خوض البحار، لخوفه من أسراره الدفينة، لكن مع تطور صناعة القوارب الخشبيّة، تخطّى الإنسان حاجز الخوف، وبدأ خوض البحار لمسافاتٍ قصيرة، بهدف صيد الأسماك للحصول على حاجته من الغذاء، ثم تدرّجت صناعة السفن في مراحل عديدة إلى أن وصلت لأعلى مراحل التطور في أواخر القرن التاسع عشر، بعد أن كانت السفن القديمة تُصنع من الخشب سواء من خشب البامبو أو الخيزران.
ساهم اكتشاف الإنسان مصادر الطاقة كالفحم الحجري والنفط في تطوير قطاع النقل البحري بسرعةٍ هائلة، ويعد النقل البحريّ من أقل وسائل النقل كلفة، بالإضافة إلى قدرتها الهائلة على حمل الأمتعة الثقيلة والبضائع الكبيرة من دولةٍ إلى أخرى أو من قارّةٍ إلى قارة.
شهدت صناعة السفن تغيّراً ملحوظاً بعد ظهور المحرّكات البخارية بحيث أصبحت صناعتها من الحديد، ونشأت شركات لتنظيم الملاحة البحريّة عبرها، وذلك لنقل المسافرين والبضائع بأعدادٍ وكميّاتٍ كبيرة، وتعد سفينة “تيتانك” من أكبر السفن المشهورة في ذلك الوقت، كما أصبحت السفن الكبيرة تولّد الطاقة الكهربائية من نفسها عن طريق مولدّات خاصة، تبلغ سرعتها من 20-25 عقدة في الساعة، أما الآن فالسفن الملاحية تتجاوز سرعتها 40 عقدة في الساعة.

حوض بناء السفن

هو المكان الذي تُصنع فيه السفن بأنواعها وأحجامها المختلفة، ويجب أن تكون أحواض بناء السفن على مقربةٍ من البحر أو المحيط لأسبابٍ عديدة ٍهي:
تسهيل نقل المواد الأولية اللازمة لصناعة السفن.
تسهيل إنزال السفينة إلى البحر فوراً، وذلك عند الانتهاء من تصنيعها.
توفير عنصر السلامة العامة، من خلال قيام الشركة المصنّعة بفحص السفينة، ثم صيانتها، وإصلاحها، والتأكد من سلامتها، وخلوها من العيوب، قبل استخدامها.

أنواع السفن

سفن نقل البضائع: يحتوي هذا النوع على مستودعاتٍ مخصصّة، تعتمد على نوع البضائع، مثل: السيارات، والحبوب، واللحوم والخضار والفواكه، ومواد البناء، كما تتميز بقلّة عدد مشغليها، وتضّم روافع لنقل البضائع من وإلى السفينة.
سفن نقل البترول ومشتقاته: هي عبارة عن صهاريج تحمل المواد البتروليّة، في الحالة السائلة أو الغازية، تتميز بشكلها الكرويّ، وقلّة عدد مشغليها.
سفن الصيد: تحتوي على العديد من الروافع البارزة لسحب شباك الصيد من البحر، كما تضم ثلاّجات ومخازن مخصصّة لحفظ الصيد.
سفن فندقة الركاب: تتميّز بتصميمها العمرانيّ المذهل، تحوي أكثر من ألف راكب، يصل طولها إلى 120 متراً.
السفن العسكريّة: تتميّز بلونها المموّه، وتتعدّد أشكالها وأنواعها حسب دورها، ومنها حاملة الطائرات، والفرقاطات، وكاسحات الألغام وغيرها.
السفن الخاصّة: تضمّ معدّات مركبّة خاصة بها، مثل: الأبحاث العلميّة، والأرصاد الجويّة، وسفن المراقبة، والمسح.



948 Views