معلومات عن تزاوج الدلافين

كتابة فريدة مهدي - تاريخ الكتابة: 12 مايو, 2023 3:25
معلومات عن تزاوج الدلافين


معلومات عن تزاوج الدلافين سوف نتحدث كذلك عن كيف تسمع الدلافين بعضها البعض؟ وما هو الجانب المظلم للدلافين؟ وما سبب حب الدولفين للانسان؟ كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

معلومات عن تزاوج الدلافين

تتميز الدلافين بأنها تحمل الأجنة في الأرحام، مثلها كمثل الثدييات، ويقوم الدولفين بوضع جنين واحد كل فترة تتراوح ما بين سنة وحتى 6 سنوات، وفي بعض الأحيان يتم وضع توأم، وهي حالات نادرة جدًّا، ولكنها تحدث.
أما بالنسبة لفترة الحمل، فتختلف بشكل كبير باختلاف نوع الدولفين، حيث أنها تتراوح ما بين 9 شهور وحتى 17 شهر، ويتم إطعام الدلافين الصغيرة عن طريق العجينة السمكية التي تشبه الحليب.
في بعض الأحيان، تجد بعض الدلافين عنيفة بشكل كبير مع الدلافين الأخرى؛ ويحدث ذلك في سبيل الحصول على شريكة حياة، كما توجد بعض الطقوس التي تقوم بها الدلافين، والتي تتمثل في القتال مع بعضها البعض، والدفاع عن الإناث؛ لكي لا تتعرض إلى الإخصاب من الدلافين الأخرى، وغيرها العديد من الطقوس الغريبة في تزاوج الدلافين الكبيرة.
أما بالنسبة لما يخص تزاوج الدلافين فالدولفين هو حيوان جنسي، غير أحادي الجنس، حيث أنه قد يلتقي دولفين واحد بعدد من الدلافين الأخرى خلال فترة حياته الجنسية.
فعندما تريد الدلافين أن تتناسل، فإن الذكور تتناوب على حراسة الإناث ومجامعتها على نحو متكرّر. ولكن طيلة فترة التزاوج، فإن هذه الثدييات البحرية تمارس “الكثير من الجنس الاجتماعي” وفق كونور الذي درس الدلافين على مدى 30 سنة. ويعني بذلك “الكثير من الجنس بين الذكور والكثير من الجنس بين الدلافين اليافعة.

كيف تسمع الدلافين بعضها البعض؟

بسبب عدم وجود الحاسة الشمية والأعصاب الشمية في المخ ، تستخدم الدلافين نظامًا معقدًا من تحديد الموقع بالصدى للتنقل في محيطها والبحث عن فريستها. تتمتع الدلافين بالقدرة على سماع الأصوات في نطاق الترددات الذي يتراوح بين kHz 1-150 (حوالي 10 أضعاف ما لدى البشر).
الدلافين لديها أدمغة كبيرة جدا! لديهم كتلة دماغية مطلقة من 1500-1700 جرام. هذا أكبر بقليل من البشر (1300-1400 جرام) وحوالي أربعة أضعاف الشمبانزي (400 جرام). ينام جانب واحد فقط من دماغ الدلفين في وقت واحد ، وهذا يتيح لهم القدرة على التنفس والقدرة على أن يكونوا متيقظين للتهديدات حتى أثناء الراحة.

ما هو الجانب المظلم للدلافين؟

كشفت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون بجامعة ماساتشوستس بالولايات المتحدة الامريكية، النقاب عن الجانب المظلم للدلافين التي يعشقها الكثير بسبب وداعتها ومرحها والإبتسامة التى لا تفارق وجهها ، حيث أكدوا أنها تلجأ الى إغتصاب الاناث حتى تؤكد سلطتها وسيطرتها على المجموعة بأكملها.

ما سبب حب الدولفين للانسان؟

يكون أكثر ما يجلب اهتمام الدلافين بالبشر هو وجه الشبه الكبير بينهما، وهو ما يحفز غريزتهم لإنقاذ البشر في الحالات الطارئة. تستخدم الدلافين الموجات الصوتية للكشف عن فريستها.
وتعتقد هذه الكائنات أننا مشابهين لها، خاصة أننا ننتمي إلى نفس فصيلتهم، وهي الثديات.
ترى الدلافين النساء الحوامل جذابات بشكل خاص، كما تملك الدلافين القدرة على الاستماع إلى نبض قلب الجنين.
الاعتقاد بوجود علاقات خاصة بين الدلافين والبشر تأتي من الصفات المميزة لهذا المخلوق المائي، ابتداءً من مستوى الذكاء العالي الذي يملكه وصولا إلى المعتقد الراسخ كونه يهتم بالبشر. ولكن هل يستأثر البشر باهتمام الدلفين بنفس القدر الذي نعتقده؟ وهل يعتبر الدلفين صديقا للإنسان.
تأتي الدلافين في المرتبة الثانية بعد البشر من حيث معدل كتلة الدماغ مقارنة مع حجم الجسم. وهناك عوامل أخرى تشهد على ذكاء الدلافين: فقد تمكنت الدلافين من استيعاب اللغة الخاصة التي اخترعها الإنسان للتواصل معها وتجيد هذه الكائنات مواجهة الصعوبات. وقد نجح اثنين من الدلافين في اختبار لفتح أنبوب مملوء بالأسماك اضطرهما للتعاون مع بعضهما البعض. كما يمكن للدلافين التعرف على نفسها من خلال المرآة.



79 Views