من أين يستخرج الذهب

كتابة نهى نبيل - تاريخ الكتابة: 1 يونيو, 2018 11:42 - آخر تحديث : 28 يونيو, 2021 2:38
من أين يستخرج الذهب


من أين يستخرج الذهب الذهب من المعادن التى يتم استخدامها فى الكثير من الاشياء لذلك سوف نقدم فى هذه المقالة معلومات هامة عن الذهب وكيف يتم استخراجه.

الذهب

تواجد الذهب بكثرة عند الفراعنة فكانوا يصنعون منه توابيت ملوكهم وعرباتهم كما أنهم صنعوا منه قناعاً من أجمل الأقنعة التي عرفتها البشرية فكان مصنوعا من الذهب النقي للفرعون توت عنخ أمون.
و يشكل الذهب قاعدة نقدية مستخدمة من قبل صندوق النقد الدولي (IMF) وبنك التسويات الدولي (BIS) كما أن للذهب استعمالات أخرى فهو يستعمل في طب الأسنان والإلكترونيات.

استخدامات الذهب

مجوهرات الزينة
كثر استخدام الذهب في مجوهرات الزينة فيما يعرف بالذهب الأصفر، ويتم ذلك عن طريق خلط الذهب مع النحاس والفضة والخارصين بنسب متفاوتة ينتج عنه عيارات الذهب المتعددة، ويتم قياس درجة نقاوة الذهب بالأجزاء (جزء من الألف) أو بالعيار حسب المقياس الأمريكي، فمثلاً درجة النقاوة 1000 تقابل العيار 24، ودرجة النقاوة 875 تقابل العيار 21، بينما 750 تقابل العيار 18، وعموما فإن اللون يميل إلى الشحوب كلما تم إنقاص رقم العيار أي نقصت كمية الذهب في السبيكة. أما الذهب الأبيض فهو ذهب ممزوج بالقصدير أو البلاديوم من أجل إكسابه اللون الأبيض ويستخدم الذهب الأبيض عادة لأطقم المجوهرات.
الطب
يستخدم في طب الأسنان نظراً لليونته ومقاومته للتآكل في الفم.
كما يستخدم محلول الذهب في علاج الروماتيزم والتهابات العظام.
يستخدم الذهب المشع (198) في علاج بعض أنواع السرطان.
الاستثمار
العديد من أصحاب الذهب تخزنه في شكل سبائك أو في شكل قطع نقدية كوسيلة للتحوط ضد التضخم أو اضطرابات اقتصادية أخرى. ومع ذلك، فإن بعض خبراء الاقتصاد لا نعتقد أن الذهب بمثابة تحوط ضد التضخم أو انخفاض قيمة العملة.
الطعام والشراب
استخدام الذهب في المواد الغذائية ويحتوي على عدد E 175.
يتم استخدام أوراق الذهب ،على بعض الأطعمة والحلويات ولا سيما الذواقة، والمشروبات كمكون الزخرفية.
الصناعة
ويستخدم الذهب للانضمام إلى عناصر من المجوهرات الذهبية ذات درجة الحرارة العالية للحام الصلب أو النحاس الأصفر. إذا كان استخدامه في دمغ الجودة. ويستخدم أيضا على الاسطوانات الراقية كطبقة عاكسة.

طرق ووسائل استخراج الذّهب وتنقيته

يتمّ اكتشاف الذّهب في الأنفاق أو باطن الأرض عن طريق الأجهزة الحديثة التي تجده على بعد مئات الكيلو مترات، وبعد الحفر يتمّ إيجاده ونقله إلى المعامل وعلاجه بطريقة كيميائيّة، أو طحنه ليتحوّل بالكامل إلى رمل ومن ثمّ يتمّ فصله عن باقي أنواع الصّخور، وتعتمد طريقة استخلاصه على حجم العيّنة ونوع المعادن المختلطة معه ونسبته في العيّنة، ومن طرق ووسائل استخلاصه:
-استخدام التّقنية الحديثة في فصل الذّهب عن الأتربة والشّوائب الأخرى بتعريضه إلى تيّارات مائيّة قويّة في غربال فتزول الأتربة والشّوائب ويبقى الذّهب.
-استخدام الزّئبق في فصل الذّهب وذلك بإذابة الذّهب ثمّ تخليصه من الزّئبق بعمليّة التّقطير.
-طريقة السّيانيد أو الإذابة أو التّحليل الكهربائيّ.

وزن الذهب المستخرج

يُشار إلى أنّ الذهب المستخرج منذ القدم وصل وزنه إلى 152.000 ألف طن، ويعتقد العلماء بوجود ثمانية أضعاف الذهب الذي تمّ استخراجه في المحيطات وتحتها، ويتوقعون تواجده أيضاً في قلب الأرض، الأمر الذي يؤدي إلى صعوبة الوصول إليه إلى جانب تكلفته المرتفعة جداً.

قيراط الذهب

إنّ غالبية المجوهرات الذهبية لا تُصنع من الذهب الخالص، ولقياس كمية الذهب الموجودة في قطعة المجوهرات يتمّ استخدام القيراط (وحدة قياس نقاوة الذهب)، وجديرٌ بالذكر أنّ الذهب الخالص يُشكّل 24 قيراط، وعند إضافة معادن أخرى إليه يقلّ عدد القيراطات، فمثلاً الذهب عيار 12 قيراط يحتوي 50% من وزنه على الذهب و50% على معادن أخرى.

تنقية الذهب حديثا

تجري تنقية الذهب حديثا بفصل الأتربة والغرين والشوائب الأخرى بواسطة تيارات مائية قوية تزيل الدقائق الرملية والغرينية، وتبقى دقائق الذهب في أماكنها نظرا لارتفاع كثافة الذهب وقد يستعمل الزئبق لإذابة الذهب دون الرمل والغرين. ثم يخلص الذهب من الزئبق بتقطير الأخير. كما يستخلص الذهب عرضا عند تعدين النحاس والفضة. وهناك طرق كيميائية لاستخلاص الذهب مما يشد به كطريقة السيانيد، أو إذابة سبائكه الفضية في حامض الكبريتيك المركز، وتجري تنقية الذهب بحامض النتريك أولا، ثم التحليل الكهربائي.

تعدين الذهب قديماً

تعدَّدت الطُّرق قديماً في استخراج الذهب من الطبيعة واستخلاصه، ولم يكن ذلك ممكناً للبشر لولا هداية الله لهم لمعرفة خصائص هذا المعدن الثَّمين، وأماكن تواجده، ومن ثمَّ طرق استخلاصه؛ حيث إنّنا سنذكر أشهر الطُّرق التي اتَّبعها المنقِّبون قديماً.
-أماكن تواجده في الصخور: لاحظ البشر قديماً أن معدن الذَّهب يتواجد في الطبيعة في أماكن معيَّنةٍ، كما أنه غالباً ما يكون مختلطاً بعناصر ومعادن أخرى، حيث إنّهم مع الخبرةِ والاستكشافِ وجدوا أن الذَّهب يكون في صخور الكواتز، والبازلت، وغالباً ما يكون متَّحداً مع معادن أخرى، كالنحاسِ والفضَّة.
-أماكن تواجده جغرافياً: فتَّشَ القُدماء عن هذا المعدن الثَّمين في كل مكان، فلاحظوا أنّه يتواجد بكثرة في مصبَّات الأنهار، وأسفل الجبال، وأحياناً على شكل عروقٍ مدفونة، فبدأت عمليات المناجم والتنقيب بالحفر والاستخراج؛ حيث إنّ المصريين القدماء كانوا يحفرون في المناجم لاستخراج مختلف أنواع المعادن ومنها معدن الذهب.
-فصل الذهب عن الشوائب: استخدم القدماء عدَّة طرقٍ لفصل الذهب عن الشوائب؛ كالصخور والحجارة والرِّمال؛ حيث إنّ هذه الطرق كانت كلها ميكانيكية، ولا نقصد بميكانيكية أي آلية، ولكن أي بميكانيكا الطَّرد المركزي، وميكانيكا الوزن الذَّري، وهي كالآتي:
-الغربلة: وهي عملية التَّخلُّص من الشوائب ذات الحجم الكبير لتسهيل المراحلة التالية في العمل؛ حيث إنّهم كانوا يصنعون المناخل التي بها ثقوب بأحجامٍ مختلفة، فيضعون بها الرّمال والحجارة التي تحوي بين أجزائها حبيبات الذهب المخفية، فتنزل حبيبات الذهب مع الحجارة الصغيرة جداً والرمال في وعاءٍ آخر، ثمّ ينظرون بين الحجارة والأجزاء الكبيرة التي بقيت في الغربال ولم تنزل؛ وذلك حتى يتأكّدوا من عدم وجود كُتلٍ ذهبيةٍ كبيرةٍ لم تنزل من الثُّقوب، عندها يجمعون ما وجدوه من هذه الكتل الذهبية الكبيرة (إن وجدت) ويتخلَّصون من الشوائب، وهذا كلُّه يكون باستخدام الغسل المتكرِّر للمكونات جميعها.
-الطرد المركزي: وهو عملية فصل الشَّوائب عن الذَّهب، حيث إنّه توجد معدَّاتٌ بسيطةٌ لهذه العملية، وهي عبارةٌ عن طبقٍ مخروطيٍّ مصنوعٍ من الخشب أو الحديد، فكانوا يضعون في هذا الطَّبق المكوِّنات التي حصلوا عليها بعد الغربلة، ويضيفون إليها الماء، ثمَّ يبدؤون بعملية الأرجحة الدَّائرية؛ وذلك من أجل طرد الرِّمال والحصى الصَّغيرة إلى الأعلى والأطراف؛ لأنها أخفُّ وزنا من الذّهب، وبذلك تنزل وتتركَّز المعادن الثَّقيلة كالذهب والفضَّة في المنتصف والأسفل، ثمَّ يغسلون الجزء العُلويَّ من هذه الشوائب ويتخلَّصون منها، حيث إنّهم يكرِّرون هذه العملية عدَّة مرات حتى يبقى الذهب وحده في قاع الطَّبق المخروطي، عندها يجمعونه ويصهرونه.



483 Views